1% من سكان المنطقة يعانون من التهاب المفاصل


قال رئيس شعبة الروماتيزم في مستشفى المفرق، ومسؤول نادي الإمارات لأطباء الروماتيزم الدكتور مصطفى العزي،  «إن مرض التهاب المفاصل الروماتويدي يؤثر في 1% من سكان المنطقة. ومع ذلك، فغالبية النساء اللائي يعانين من هذا المرض لم يتم تشخيصهن. ومن المحتمل أن يكون لديهن عجز دائم نتيجة لذلك». لافتا الى أن تشخيص المرض مبكرا يتيح خيارات عدة للعلاج، ويمكن أن يساعد على تأخير تدهور المفاصل، وتقليل خطر التعرض الى الإصابة بالعجز الدائم الى حد كبير. 

 

وأضاف: «في حال عدم التشخيص المبكر للمرض، فإن نحو 30% من المرضى، سوف يصبحون عاجزين عن القيام بأعمالهم خلال السنوات العشر الأولى من بداية الإصابة بالمرض».


وكانت مبادرة المرأة لالتهاب المفاصل الروماتويدي  استضافت في مركز ديرة سيتي سنتر من 13 من هذا الشهر حتى اليوم، برامج تثقيفية حول التهاب المفاصل ووزعت مواد تعليمية وتثقيفية، ونموذجا لتقويم حالة المريض يتضمن أعراضا مهمة يجب ملاحظتها للإحاطة بالتهاب المفاصل.   وستواصل المبادرة نشاطاتها التثقيفية في مول الامارات قريبا.