استشهاد ناشط قسّامي في القطاع


استشهد، أمس، ناشط من كتائب القسّام، الجناح العسكري لحركة «حماس»، وأصيب آخران  في اشتباك مع قوة إسرائيلية خاصة، قرب موقع كيسوفيم العسكري شرق بلدة القرارة جنوب قطاع غزة.
 
وأكد مدير عام الإسعاف والطوارئ في وزارة الصحة الدكتور معاوية حسنين، استشهاد بلال الأسطل (23 عاماً)، وإصابة مقاومين آخرين، حيث وصل جثمان الشهيد والمصابان إلى مستشفى ناصر بخانيونس.

من  ناحية أخرى، قال تنظيم جيش الأمة «بيت المقدس» أمس، إن مقاتليه قنصوا ثلاثة جنود إسرائيليين جنوب موقع كيسوفيم شرق بلدة القرارة.

وأضاف في بيان أن العلمية تأتي «رداً على الرسومات المسيئة للرسول الكريم والجرائم التي يتعرض لها المسلمون في بيت المقدس».

من ناحية أخرى، اعلنت كتائب الشهيد أبو علي مصطفى، الجناح العسكري للجبهة الشعبية، مسؤوليتها عن قصف بلدة سديروت بصاروخين من طراز «صمود المطور».

وقالت الكتائب في بيان «إن العملية تأتي في إطار حق شعبنا بالمقاومة والرد على جرائم الاحتلال المستمرة، وفي الذكرى الـ30 لاستشهاد القائد وديع حداد».

كما اعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي  مسؤوليتها عن إطلاق ثلاثة صواريخ من طراز «قدس» على سديروت. 

واعترفت اسرائيل بسقوط صاروخين محليين في منطقة النقب الغربي، مشيرة الى أن احدهما اوقع عدداً من الإصابات بالصدمة واضراراً مادية بأحد رياض الأطفال، في حين سقط الصاروخ الآخر في منطقة مفتوحة
.