ميتسو مطمئن على المنتخب بعد لقاء عمان


عبـّر الجهاز الفني للمنتخب الوطني عن سعادته بالمستوى الذي ظهر عليه الأبيض واللاعبين في مواجهة عمان الودية التي أقيمت مساء اول من امس، وانتهت بالتعادل 1/.1 وقال الفرنسي ميتسو المدير الفني للمنتخب إن الفريق خرج بفوائد عديدة من لقاء عمان وأنه اطمأن على المستوى الفني والبدني لعدد كبير من اللاعبين.

وأشار الى انه غير مهتم بالنتيجة التي انتهت بها المباراة؛ لأن الهدف منها هو تجهيز اللاعبين والفريق للقاء المرتقب مع المنتخب السوري يوم الأربعاء المقبل ضمن التصفيات المؤهلة الى مونديال كأس العالم .2010

وشهدت مباراة المنتخب وعمان التي أقيمت على ملعب مجمع السلطان قابوس بمسقط تفوقا عمانيا في الشوط الاول الذي انتهى لصالح المضيف بهدف نظيف سجله طلال خلفان في الدقيقة .

27 وفي الشوط الثاني فرض المنتخب الوطني سيطرته على المباراة وكان الطرف الأقوى والأكثر ايجابية ونجح البديل عبدالله مال الله في إدراك التعادل عند الدقيقة .85

فوائد كثيرة
ومنح ميتسو فرصة المشاركة في هذه المباراة الى 17 لاعبا
وذلك من اجل منحهم فرصة كافية قبل الحكم على مستواهم الفني والبدني، واللاعبون الذين شاركوا في المباراة هم اسماعيل ربيع، وعبيد الطويلة، ومحمد قاسم، وعبيد خليفة، وراشد عبدالرحمن، وفايز جمعة، وسبيت خاطر، وهلال سعيد، ومحمد ابراهيم، وسيف محمد، وفيصل خليل، واسماعيل الحمادي، واحمد دادا، واحمد خليل، وعبدالله مال الله، ودرويش احمد، ويوسف جابر.

ونجح ميتسو في ادارة المباراة بشكل رائع، وعرف جديا كيف يصل بلاعبيه الى شباك الحارس العماني بدر جمعة الذي شارك بدلا من علي الحبسي المرتبط بمباراة مهمة مع فريقه بولتون الانجليزي.

وفي الشوط الثاني توقف ميتسو عند نقاط القوى والضعف الموجودة في صفوف المنتخب العماني وطلب من لاعبيه عدم الارتداد للخلف، ولعب الكرة السهلة والسريعة وتنويع مصادر الهجوم سواء من الاجناب او من العمق.
 
وخرج المنتخب بالكثير من الفوائد من وراء هذه المواجهة، وعلى رأسها تألق اكثر من لاعب كانوا بعيدين في الفترة الماضية عن صفوف المنتخب مثل محمد ابراهيم وعبدالله مال الله واسماعيل الحمادي وسيف محمد.

ويحسب للجهاز الفني مطالبة اللاعبين بلعب الكرة الهجومية، رغم ان المباراة اقيمت على ملعب المنافس الذي حظي بمساندة جماهيرية كبيرة، كما كان افراد خط الدفاع في قمة تركيزهم، وظهر الانضباط التكتيكي والترابط بين خطوط المنتخب، خصوصا في الشوط الثاني الذي سيطر عليه الأبيض لعبا ونتيجة.

الاستعدادات تتواصل
وقال مدير المنتخب عبدالله حسن إن الفريق خرج بالكثير من الفوائد من وراء هذه المباراة القوية التي أقيمت امام المنتخب العماني القوي الذي يضم بين صفوفه الكثير من اللاعبين أصحاب الموهبة والخبرة الكبيرة في ملاعب الكرة. وأكد ان هذه المباراة حققت الهدف الذي أقيمت من اجله وهو تجهيز اللاعبين والفريق لمباراة سورية،

وأشار الى ان الجهاز الفني لم يكن مشغولا بالنتيجة التي ستنتهي عليها المباراة لكن إدراك التعادل في الدقائق الأخيرة من زمن المباراة سيمنح اللاعبين والفريق الثقة المطلوبة.

وكانت بعثة المنتخب قد لبت دعوة للعشاء من السفير الإماراتي في سلطنة عمان، وعاد الفريق صباح امس، الى البلاد عبر مطار دبي وأقام في فندق موفنبيك القريب من ملعب نادي النصر.
 
وتتواصل تدريبات المنتخب يومياً على ملعب النصر حتى موعد السفر الى العاصمة السورية دمشق صباح الاثنين المقبل