«إعمار» توقع اتفاقية مشتركة لتطوير مشروع في إندونيسيا - الإمارات اليوم

«إعمار» توقع اتفاقية مشتركة لتطوير مشروع في إندونيسيا

 وقعت «إعمار العقارية»، اتفاقية مشتركة مع «مؤسسة بالي للتطوير السياحي»، بهدف الإشراف على تطوير مشروع «لامبوك» المتعدد الأغراض والذي أطلقته «إعمار» العام الماضي. ويجري تطوير مشروع «لامبوك»، الممتد على مساحة 1175 هكتارا، ليكون مجمعاً سكنياً ومنتجعاً سياحياً متكاملاً ينسجم مع أفخم أنماط الحياة العصرية. 

ومن المتوقع أن يبدأ العمل على المخطط الرئيس للمشروع، الذي تبلغ تكلفته 2.2 مليار درهم (600 مليون دولار، 5446 مليار روبية إندونيسية)، في أبريل. 

وينفرد مشروع «لامبوك» بموقعه على شواطئ كوتا وتانغونغ، ويتميّز في الوقت ذاته، بمراعاته لأفضل شروط السلامة البيئية، واحتضانه لمرافق سكنية وترفيهية وفنادق ومنتجعات فاخرة. 

وسيتعاون الطرفان في المستقبل على استكشاف فرص النمّ المتعددة التي تتوافر في السوق الإندونيسية الواعدة. 

وتعدّ «إعمـار» من أول شـركات التطوير العقاري في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا التي تدير عملياتها في إندونيسيا، وتعمل في الوقت الحالي على دراسة إمكانية إقامة مشاريع أخرى في أسواقها الواعدة، لا سيما في القطاع السياحي. 

وكانت الشركة قد وقعت العام الماضي مذكرة تفاهم مع شركة «بيروساهان بينغولولا لإدارة الأصول» الحكومية بهدف تطوير مشروع «لامبوك».

ويجمع المشروع بين المجمعات السكنية والمنتجعات السياحية الفخمة، ويوفر لزواره وسكانه إمكانية ممارسة الرياضات التي تشتهر بها جزيرة لامبوك على مستوى العالم، بما في ذلك الغوص والسباحة والتسلق والتزلج، كما يتمتع بواجهة بحرية خلابة تمتد على طول سبعة كيلومترات وتحتضن مرسىً وملعباً للغولف وعدداً من المرافق السكنية والفنادق الفاخرة من فئة الخمس نجوم.
طباعة