«يد» الوصل تنافس السيب على المركز السابع خليجياً

 

تقام اليوم مباراتي الدور نصف نهائي لبطولة أندية مجلس التعاون الخليجي 28 لكرة اليد، حيث يلتقي في المباراة الأولى السالمية الكويتي مع النجمة البحريني، فيما يواجه الأهلي السعودي المستضيف الأهلي البحريني. ويلتقي غدا الوصل الإماراتي مع السيب العماني، في مباراة تحديد المركزين السابع والثامن، ويواجه الوحدة السعودي الأهلي القطري في مباراة تحديد المركزين الخامس والسادس.


وكان الوصل خسر أمام السالمية بنتيجة 23/25، بعدما  أنهى الشوط الأول لمصلحته 20/12، حيث سيطر لاعبو الفريق الكويتي على أجواء اللقاء وأدخل مدربهم جمال شمس  لاعبين عدة من الاحتياط لإراحة الأساسيين للقاء نصف النهائي، وقدم لاعبو الوصل مستوى جيدا خلال الشوط الثاني، حيث نجحوا في تقليص الفارق إلى نقطتين فقط. وكان الستار أسدل مساء أول من أمس على الأدوار التمهيدية من البطولة، حيث أقيمت مباراتان مهمتان تحدد على أثر نتائجها ترتيب فرق المجموعة الأولى، وكذلك لقاءات دور الأربعة.


وفاز الوحدة على حامل لقب البطولة فريق الأهلي البحريني، بنتيجة 25/24 بعد مباراة ماراثونية تقدم من خلالها الأهلي البحريني في الشوط الأول 16/13، فيما خسر الوصل مع السالمية 25/.23


الجمعية العمومية
على صعيد آخر، اعد مجلس إدارة اتحاد كرة اليد جدول أعمال اجتماع الجمعية العمومية التي ستنعقد يوم الأحد المقبل بمقر الاتحاد في دبي. وأرسل مسؤولو الاتحاد بنود جدول الأعمال إلى الأندية الأعضاء للتباحث بشأنها قبل مناقشتها في الاجتماع. وتتضمن البنود التصديق على محضر الاجتماع السابق للجمعية العمومية العادية واعتماد التقرير الخاص بلجان المسابقات والحكام والمنتخبات الوطنية للاتحاد عن العام المنصرم واعتماد خطة الاتحاد لعام .2008 وسيتم خلال الاجتماع كذالك اعتماد الحساب الختامي للاتحاد واعتماد الميزانية التقديرية عن السنة المالية الحالية. وحددت البرقية الشروط الواجب توافرها في مندوب النادي المكلف حضور الاجتماع.


واشترط الاتحاد أن يكون المندوب من مواطني الدولة و عضوا في مجلس إدارة النادي أو من إداريي اللعبة المسجلين في كشوف الاتحاد، وتجاوز 21 عاما، ولم يصدر بحقه أي قرار يمس سلوكه الرياضي.  


وأعلن اتحاد اليد تمسكه بتطبيق ما جاء بنص المادتين 15 و16 من النظام الأساسي، باستبعاد أي عضو لا تتوافر فيه تلك الشروط.


وسيعقد اتحاد اليد اجتماعا عقب  مناقشات الجمعية العمومية، للنظر في القرارات الصادرة عنه، واعتماد التوصيات التي اقرها المجتمعون.