مدينة للصناعات الكيماوية في أبوظبي

 رأى المرشح الجمهوري للرئاسة الأميركيةالسيناتور جون ماكين أن نجاح حركة «حماس» و«حزب الله» اللبناني في منطقة الشرق الأوسط لا يشكل خطراً على إسرائيل وحدها وإنما «هو تهديد للمصالح القومية الأميركية».

وقال ماكين في تصريحات لصحيفة «جيروزاليم بوست» الإس
رائيلية نشرتها أمس «إذا نجحت حماس وحزب الله هنا فإنهما سينجحان في كل مكان وليس فقط في الشرق الأوسط، وإسرائيل ليست العدو الوحيد لهما».

واتهم ماكين  إيران بعد اجتماع مع الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز في القدس أول من أمس بتمويل وتدريب ومساندة «عناصر متطرفة في المنطقة»، معرباً عن قلقه من «الدور السلبي» الذي تلعبه طهران في المنطقة.

من جهة أخرى قالت الإذاعة الإسرائيلية إن وزير الحرب إيهود باراك سيصطحب ماكين في رحلة جوية على امتداد السياج الفاصل في الضفة الغربية «للاطلاع على الأوضاع هناك».