بودنوس: الإمبراطور والعنابي على المحك

  

دعا المحلل بقناة دبي الرياضية علي بودنوس فريقي الوحدة والوصل إلى تجاوز النتائج السلبية التي تعرض لها الفريقان في الجولة الاولى من البطولة الآسيوية.


وقال «إنهما أمام المحك والفرصة الاخيرة لاستعادة حظوظهما في متابعة مشوارهما القاري في حال حصلا على نتيجة جيدة امام السد القطري، وسابا الإيراني اليوم قياسا بأهمية الحصول على النقاط في مباريات مرحلة المجموعات من البطولة الآسيوية».


وقال بودنوس إن «العنابي يحتاج إلى التوازن الدفاعي امام الفريق القطري بعد أن افتقده في الجولة الاولى أمام الفريق السوري، ولعل غياب المدافع البرازيلي السابق في صفوف الوحدة داسيلفا أحدث فراغا واضحا في الخط الخلفي».


وأضاف «صحيح أن الخسارة الاولى على ملعب الفريق السوري كانت مفاجأة غير سارة للوحدة إلا أن ذلك لا ينفي المردود الجيد الذي بدا عليه العنابي فالعبرة في البطولات الآسيوية بالنتائج وليس الاداء الفني، وهناك ثغرات واضحة في الخط الخلفي لم يفطن لها المدرب المصري احمد عبدالحليم ينبغي مراجعتها امام الفريق القطري». 


وعرج بودنوس يتحدث عن الوصل قائلاً إن «مهمة صعبة وليست مستحيلة تنتظره خارج ملعبه امام فريق سابا الإيراني، منوها إلى أهمية الاعتبار من خسارة الجولة الاولى أمام الفريق العراقي، ولفت إلى أهمية التوازن الميداني حسب ظروف المواجهة لاجل الحصول على النقاط الثلاث على أقل تقدير تضاعف حظوظه في البطولة الآسيوية».


وأضاف «في حال تجاوزنا اخفاق اللقاء الاول امام القوة الجوية ينبغي الاهتمام بالامور الميدانية في طهران وعدم تمكين الخصم من بلوغ الشباك، ومن ثم محاولة ارباكه بالنيل من مرماه، ومشكلة الوصل أنه اعتمد في المواجهة الاولى على قدرات لاعبيه دون ان يفطن إلى اهمية التعرف إلى خصمه الذي شكل مفاجأة له، والعناصر الجيدة التي يحتشد بها فريق الوصل قادرة على منحه التفوق في إيران».