لجنة «رقابة وتفتيش» على جامعات في دبي - الإمارات اليوم

لجنة «رقابة وتفتيش» على جامعات في دبي


أطلقت هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي، أمس، اللجنة الدولية لضمان جودة الجامعات في المناطق الحرة (يوكيب UQAIB)،  وتتولى مهمة تقديم التوصيات للهيئة، في ما يتعلق بوضع معايير ضمان الجودة، في المؤسسات التعليمية الدولية الموجودة بالإمارة كما يحق لها الرقابة والتفتيش والتحقيق في الشكاوى.

 

وقال رئيس مجلس المديرين ومدير عام هيئة المعرفة، عبدالله الكرم، إن «اللجنة تلعب دوراً أساسياً في وضع معايير الجودة لقطاع التعليم العالي الدولي بالمناطق الحرة لإمارة دبي، ما ينعكس إيجاباً على تنمية العلاقة بين التعليم وسوق العمل»، لافتاً إلى أن «قرار إنشاء اللجنة حدد لها أهدافاً واضحة، وهي الاطلاع على طلبات الترخيص بالنسبة للمؤسسات أو الجامعات الحديثة، والاطلاع على طلبات تجديد الترخيص للجامعات الموجودة، وعددها نحو 200 لتقوم بعد ذلك بتقديم التوصيات لمدير التراخيص حول قبول أو رفض الطلب وبيان الأسباب». 


وأشار الكرم إلى أن «وجود اللجنة يفرض نوعاً من السيطرة على الجامعات الموجودة في المنطقة الحرة، ويضمن استيفاءها للمعايير العالمية، موضحاً أن من مسؤوليات اللجنة كذلك الموافقة على البرامج التي تقدمها مؤسسة التعليم العالي وإنشاء لجان تتفرع منها للكشف الميداني دورياً على الجامعات» . 


وأضاف أن «اللجنة تحوى نظاماً لتلقي شكاوى أولياء الأمور والطلبة والعاملين في هذه المؤسسات، ومن المقرر أن تقوم بجولات تفتيشية دورية كلما دعت الحاجة إلى ذلك. كما تعمل على تقديم التوصيات لهيئة المعرفة والتنمية البشرية بخصوص التوجهات العالمية والتطورات التي يشهدها قطاع إدارة جودة التعليم العالي».


وكانت حالة من الجدل أثيرت أخيراً بسبب عدم حصول كثير من الجامعات في المناطق الحرة على تراخيص من وزارة التعليم العالي. 


من جانبه، قال رئيس التعليم العالي في هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي رئيس اللجنة، وارن فوكس، إن «اللجنة الجديدة تدعم مؤسسات التعليم العالي من خلال تزويدها بصيغة شفافة، ومفهومة لجودة ما يقدمونه، لافتاً إلى  أن من أهدافها الرئيسة ضمان أن تكون الشهادة العلمية التي يحصل عليها الطالب من فروع مؤسسات التعليم العالي الدولية في دبي موازيةً في قيمتها واعتمادها لتلك التي تُمنح من المؤسسة الأم في بلدها الأصلي». وأشار إلى  أنه «من المتوقع نمو تعداد الطلاب في دبي، ليصل إلى 90 ألفاً بحلول عام 2010 (مقارنة بتعدادهم في يوليو من عام 2007 والذي بلغ 24 ألف طالب وطالبة»، مؤكداً الأهمية الكبرى لضمان توفير أعلى المعايير المتاحة في قطاع التعليم العالي.


وأضاف فوكس أن  «جدول أعمال اللجنة الجديدة يشمل كثيراً من المسؤوليات، حيث يزور أعضاؤها مؤسسات التعليم العالي الدولية في المناطق الحرة لإمارة دبي للوقوف على واقع هذا القطاع، والاطلاع على حجم الطلب على خدمات التعليم العالي الدولية، كما تتولى مهمة التنسيق بين التعليم العالي الدولي، وسوق العمل وتتحقق من وجود الاعتماد الأكاديمي المناسب لمؤسسات التعليم العالي الدولية، في مناطق دبي الحرة في بلدانها الأصلية، أو حصولها على الاعتماد العالمي أو الاعتماد المحلي الإماراتي».

 
 

9 أعضاء  
وفقاً لقرار مجلس مديري هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي تتكون اللجنة  من تسعة أعضاء يجتمعون على مدى هذا الأسبوع في دبي لأول مرة قادمين من جنوب إفريقيا، والمملكة العربية السعودية، وهونغ كونغ، ونيوزيلندا، والولايات المتحدة الأميركية، والمملكة المتحدة، والإمارات العربية المتحدة.
ويترأس اللجنة الدكتور وارن فوكس.
  

طباعة