حتا يفتح النار على التحكيم - الإمارات اليوم

حتا يفتح النار على التحكيم


سيطرت حالة من الحزن على نادي حتا بعد الخسارة الصدمة امام الشارقة في الوقت القاتل من المباراة التي جمعتهما في الجولة الخامسة عشرة لدوري الدرجة الاولى لكرة القدم مساء أول من أمس.


وفتح مسؤولو النادي النار على الحكم محمد عبدالله الذي ادار المباراة، وقام بطرد المدافع سيف عليان في الدقيقة 56، إضافة الى ان انصار حتا شككوا في الهدف الثاني الذي سجله سالم سيف بدعوى ان الكرة هيأها له اندرسون بلمسة يد تغاضى عنها الحكم.


وقال نائب رئيس مجلس ادارة حتا رئيس لجنة الفريق الاول والرديف، علي عبيد البدواوي: «نشكر الحكم على ما قدمه في المباراة، ونلعم ان الحكم بشر ومعرض للخطر وإذا كنا نبارك للشارقة الفوز بالمباراة والحصول على النقاط الثلاث الا ان حتا لم يكن يستحق الخسارة وكان التعادل نتيجة منطقية للمباراة». واتهم البدواوي المحترفين بالتقصير، وقال: «بعض اللاعبين المحترفين خذلوا الفريق خلال المباراة ولم يقدموا المطلوب منهم».


وأضاف البدواوي: «مازال لدينا الامل في البقاء بدوري الاضواء والمشوار مازال طويلاً والفرصة قائمة للاستمرار في الدوري خصوصاً اننا سنلعب امام المنافسين لنا وهما الظفرة والامارات على ملعبنا وثقتنا كبيرة باستغلال فترة التوقف لتصحيح الاوضاع».


وأشاد البدواوي بأداء لاعبي حتا في مباراة الشارقة، وقال: «لعبنا مباراة كبيرة وقدم الفريق عرضاً طيباً وأهدرنا العديد من الفرص كان تسجيل احداها كفيلاً بتغيير سيناريو اللقاء، وتأثرنا بحالة الطرد ورغم النقص العددي الا ان اللاعبين كافحوا بشرف ولم يحالفهم التوفيق».


وبدروه، قال مدرب الفريق، البرازيلي سبايدر: «تأثرنا كثيراً بقرارات الحكم لان سيف عليان لم يكن يستحق الطرد، على اقصى تقدير ينال بطاقة صفراء، ورغم النقص الا ان الفريق كافح وبعد ان تقدم الشارقة بهدف اجريت تغييرات هجومية حتى اننا أنهينا المباراة بأربعة مهاجمين».


وأضاف سبايدر: رغم الخسارة الا انني سعيد بأداء اللاعبين خصوصاً على الصعيد الهجومي ورغم تأخرنا بهدف الا ان الفريق كانت لديه روح عالية وإصرار في العودة، وأنا سعيد لان فريقي بات يحظى بالاحترام من جميع الفرق التي تعمل له الف حساب على عكس السابق. 


وقال سبايدر: «الخسارة واردة في عالم كرة القدم لكننا كنا بحاجة الى الفوز لكن الحظ عاندنا ونحن في امسّ الحاجة اليه، وأعتقد ان التعادل كان النتيجة العادلة للمباراة نظراً لما قدمه الفريقان من جهد وعطاء على مدار الشوطين.  

طباعة