«اصنع فرصتك».. متابعة إذاعية لـ «مسابقة الشيخ مايد» - الإمارات اليوم

«اصنع فرصتك».. متابعة إذاعية لـ «مسابقة الشيخ مايد»


ينطلق مساء اليوم على إذاعة الخليجية (100,9) برنامج «اصنع فرصتك»، الذي سيقدمه كل جمعة، محمد سالم، ويغطي البرنامج فترة «مسابقة الشيخ مايد بن محمد الإعلامية للشباب» المستمرة حتى 15 إبريل، وهو اليوم الأخير لتسلم طلبات المشاركة في المسابقة، بينما يتم خلال فترة البرنامج الممتدة من الساعة الثامنة وحتى التاسعة مساء تقديم شرح ومتابعة مستمرة للمسابقة، إضافة إلى عرض للمشاركات المتميزة.


واوضح سالم أن هدف البرنامج «تقديم شرح تفصيلي لطبيعة المسابقة، إضافة إلى حث وتشجيع الشباب على المشاركة فيها، مشيرا إلى أنه سيتم تقديم «متابعة أسبوعية مفصلة عن مستجدات المسابقة وجديدها وآخر أخبارها، إضافة إلى التواصل مع المستمعين والراغبين في المشاركة أو المشاركين في الأساس عبر الرسائل النصية القصيرة، حيث سيتم التركيز بالشكل الأكبر خلال المرحلة الأولى على إيصال فكرة المسابقة بالشكل الأمثل للمستمعين».


واضاف أن البرنامج سيتضمن أيضا مقابلات وحوارات مع اللجنة المنظمة للمسابقة والتي تغطي جميع المجالات التلفزيونية والإذاعية والصحافية «بهدف توضيح الصورة قدر الإمكان بين فترة وأخرى للمستمعين وإعطاء الجميع فرصا متساوية للمشاركة في المسابقة»، موضحا أن البرنامج لن يقتصر على جانب الشرح فقط، «بل سنقوم أيضا بتقديم مقترحات وأمثلة عن طرق المشاركة وبيان مدى الحيز الإبداعي الحر الذي تتقبله المسابقة، كما سيتم أيضا عرض عدد من المشاركات التي تظهر نوعا من التميز، كنوع من التحفيز للمشاركين أو حتى المستمعين الذين لم يشاركوا بعد»، مشددا أنه وعلى الرغم من أن المرحلة الأولى سيتم عبرها تقديم عدد من المشاركات المتميزة، «إلا أن هذا لا يعني أن هذه المشاركات هي المرشحة للفوز، حيث سيكون للمشاركات المرشحة على مدى الأسابيع والمراحل المختلفة للتصويت على الفائزين تقديم من نوع آخر للمشاركات، كما سيتم تسليط الضوء عليهم بشكل أكبر، إضافة إلى إمكانية استقبالهم ومحاورتهم»، مبينا أنه «سيكون هناك تفاعل شديد مع المستمعين الذين سيكونون في تواصل مباشر مع المشاركات التي قدمت خلال فترة المسابقة، وسيكون التقييم أيضا مباشرا عبر إرسال تعليقاتهم أو غير مباشر عبر التصويت لكل مشاركة عبر رقم خاص للرسائل النصية القصيرة التي سيتم الإعلان عنها لاحقا».


واشار سالم إلى أن المرحلة الحالية عامة، «وهي مرحلة ترويج وشرح لفكرة المسابقة، سواء عبر برنامج اصنع فرصتك، أو عبر وجودنا في مراكز المعلومات المنتشرة في جامعات البنات والبنين في الدولة، أو عبر اللقاءات التي نقوم بها لوسائل الإعلام كلجنة منظمة للمسابقة، في محاولة لتسليط الضوء على فكرة المسابقة بأكبر قدر ممكن»، موضحا أن الأعداد الفلكية للاتصالات التي يتلقاها مركز الاتصال الخاص بالمسابقة «تدل على مدى رغبة الشباب في المشاركة وتقديم إبداعاتهم».

طباعة