وفاة 3 اشخاص واصابة 317 في حادث مروري على طريق ابوظبي- دبي - الإمارات اليوم

وفاة 3 اشخاص واصابة 317 في حادث مروري على طريق ابوظبي- دبي

شهود عيان

اسفر حادث مروري وقع على طريق ابوظبي - دبي صباح اليوم عن وفاة ثلاثة اشخاص واصابة 317 شخصا حسب آخر حصيلة أعلنتها وزارة الداخلية.
 
واعرب الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد ال نهيان وزير الداخلية عن اسفه للحوادث المرورية التي شهدها طريق ابوظبي- دبي وما نجم عنها من اصابات كبيرة ووفيات بسبب سوء الاحوال الجوية - كثافة الضباب - وعدم الانتباه الكافي من قبل السائقين الامر الذي اسفر عن وقوع عدد مضاعف من التصادمات غير المسبوقة.

وفيما دعا سمو الوزير كافة مستخدمي الطرق الى توخى الحيطة والحذر اثناء الفترات الصباحية وعدم وضوح الرؤيا الكافية أشاد سموه بسرعة الاستجابة ومستوى التعاون والتنسيق الذي ابدته كافة الجهات المشاركة في انقاذ واخلاء المصابين الامر الذي قلص من عدد الوفيات وتأمين سلامة الجمهور واعادة فتح الطريق أمام السائقين بالسرعة القصوى.

وقال سموه ان وزارة الداخلية واذ تتمنى دوما للجميع السلامة غير ان هناك واجبا يقع على عاتق مستخدمي الطرق ويستدعي بالضرورة القيام به لتأمين سلامتهم ويتمثل في التأني وتركيز الانتباه اثناء القيادة حيث ان دقائق قليلة من التأخير في وصول السائق الى وجهته المنشودة تبقى في كافة الاحوال افضل بكثير من وقوع مالا يحمد عقباه او تسببه في مأساة لنفسه ولغيره وندامة لا تنتهي ابدا .

من جانبه أفاد العقيد عثمان التمامي مدير ادارة الطوارئ والسلامة بشرطة ابوظبي ان غرفة العمليات المركزية تلقت بلاغا عند تمام الساعة السادسة و39 دقيقة من صباح اليوم عن وقوع حوادث مرورية وتصادمات متتالية على الطريق الممتد من جسر الباهية الى جسر غنتوت باتجاه الخارج حيث هرعت سيارات الطوارئ والاسعاف والانقاذ التابعة لشرطة ابوظبي ومقدمات الحوادث وسيارات الاطفاء التابعة للدفاع المدني ومروحيتين من جناح الجو وشرطة دبي وفرق دعم من القوات المسلحة فضلا عن عدد من الدوريات المرورية والاليات الاخرى.

وبوشر العمل على تأمين سلامة الجميع من مصابين وعابرين واخماد الحرائق التي شبت بين عدد من السيارات المتصادمة.. وتم اخلاء المصابين ونقلهم الى اقرب المستشفيات وفسح الطريق في وقت قياسي.
 

رويترز


وأشارت النتائج المبدئية الى وفاة 3 اشخاص واصابة نحو 277 شخصا من جنسيات مختلفة منها 130 اصابة تم نقلها الى مستشفى المفرق وكانت حالة 10 اصابات منها خطيرة و20 متوسطة و100 حالة بسيطة كما تم نقل 4 حالات خطرة الى مستشفى الرحبة و32 متوسطة و100 اصابة بسيطة فضلا عن اصابة خطيرة واحدة فقط تم نقلها الى دبي.

وأوضح العقيد حمد عديل الشامسي مدير ادارة المرور والدوريات ان عمليات الاسعاف والاخلاء تمت في غضون اربع ساعات فقط رغم المعوقات الكبيرة التي واجهت حركة الاليات المشاركة نظرا لسوء حالة الجو وتداخل الحافلات الكبيرة التي بلغ مجموعها 12 حافلة مغلقة الطريق امام الاليات التي شقت طريقها بصعوبة للوصول الى اماكن الحرائق والمصابين.

وقال ان عدم ترك المسافة الكافية بين المركبات المتصادمة والازدحام الشديد على الطريق الذي شهد ساعة الذروة الى جانب سوء الاحوال الجوية وما نجم عنها من تكاثف الضباب خلال الساعات المبكرة من الصباح ادى بمجمله الى تلك النتائج المأساوية.
 
وأهاب العقيد الشامسي بكافة مستخدمي الطرق الخارجية الى توخي المزيد من الحيطة والحذر خاصة خلال ساعات الصباح الاولى وترك مسافة كافية يمكن خلالها تفادي اي توقف فجائي للسائقين الاخرين وعدم السرعة واعطاء الاشارات التنبيهية حال استدعاء الضرورة كل ذلك من شأنه ان يوفر السلامة للجميع.
طباعة