معكم


 اعتاد بعض الآسيويين كتابة إعلاناتهم بلغة عربية غير سليمة، ما يؤدي إلى إضعافها والإساءة إليها، أحدهم وضع هذا الإعلان على إحدى البنايات بدبي، في منطقة نايف بالقرب من مستشفى آل مكتوم.

 لتأجير مواقف للسيارات الصغيرة، ويعتقد من يراها أنه إعلان رسمي، لكنه سرعان ما يكتشف أن من كتبه لا يعرف اللغة العربية، وليس له علاقة بالمواقف، ولذا لابد أن تضع البلدية حداً لمثل هذه التصرفات.
 
طباعة