بلهول: الإمبراطور أصرَّ على رؤية مدينة زايد

 

قال رئيس مجلس إدارة نادي الوصل، راشد بلهول، إن إصرار لاعبي الإمبراطور على الذهاب إلى مدينة زايد الرياضية بأبوظبي لخوض المباراة النهائية لمسابقة كأس رئيس الدولة المقررة في 14 ابريل المقبل قادت الفريق الى الفوز على الشارقة بأربعة أهداف نظيفة في الدور نصف النهائي سجلها البرازيلي دياز «هدفين» وخالد درويش وأوليفيرا.
 
وسيطرت مظاهر الفرحة الكبيرة عقب المباراة على جماهير الوصل واللاعبين والجهاز الفني وإدارة النادي، وتحولت غرفة تبديل ملابس اللاعبين الى ما يشبه قاعة الاحتفالات، حيث حضر عشاق الفريق ومجلس إدارة النادي لتهنئة اللاعبين على المستوى الذي ظهروا عليه والتأهل الى نهائي الكأس.
 
 ووجه راشد بلهول التهنئة الى رئيس النادي سمو الشيخ احمد بن راشد آل مكتوم ونائب رئيس النادي سمو الشيخ مايد بن محمد بن راشد، كما وجه شكره الى جمهور الوصل الذي حضر بقوة في مدرجات ملعب الاهلي الذي استضاف المباراة وشجع اللاعبين بحماس شديد طوال 90 دقيقة.
 
 وأكد بلهول أن «الفوز الكبير الذي حققه الفريق في نصف النهائي يقف خلفه الدعم المتواصل من قيادات النادي، إضافة إلى الإصرار الكبير الذي ظهر عليه اللاعبون ورغبتهم الأكيدة في الفوز والتواجد في مدينة زايد الرياضية يوم 14 ابريل المقبل لخوض المباراة النهائية».
 
 واعترف رئيس مجلس ادارة نادي الوصل بعدم توقعه للنتيجة الكبيرة التي انتهت عليها المباراة، وقال: «لم أكن أتوقع أن تنتهي المباراة بفوزنا 4/صفر قياساً بالمستوى المعروف عن الملك، ولكن بفضل اصرار اللاعبين ورغبتهم في الحفاظ على انجاز الموسم الماضي قادنا ذلك الى الفوز والوصول الى مدينة زايد الرياضية».
 
 وأوضح أن «الوصل قدم أداء جيداً، واللاعبون تفوقوا على أنفسهم وكانوا رجالاً طوال المباراة، أما الشارقة فأعتقد أن الهزيمة التي تعرض لها لا تقلل من قيمته الكبيرة بين أندية الدولة لاسيما أنه يمتلك لاعبين على قدر كبير من المهارة والتميز».
 
الروح الجماعية 
 
من جانبه، أرجع مدير فريق الوصل اسماعيل راشد سبب الفوز الكبير الذي حققه الفهود الى الروح الجماعية التي تحلى بها جميع اللاعبين وأيضاً لإصرارهم الكبير على الفوز والتأهل الى نهائي الكأس وتعويض النتائج المتواضعة في مسابقة الدوري.
 
 وعن المرحلة المقبلة قال «الوصل لن ينشغل كثيراً بنهائي الكأس، وسيكون كل تركيزه منصباً على مباريات الدوري المقبلة ومسابقة دوري ابطال اسيا التي سيشارك فيها الفريق ويخوض اول مباراة فيها يوم 12 مارس الجاري وبعد الانتهاء من هاتين المهمتين سيعود التركيز إلى المباراة النهائية».
 
 جلسات خاصة
 
أشار المشرف على فريق الوصل سويدان النابودة إلى أن إدارة النادي كثفت في الأيام الأخيرة التي سبقت المباراة من الاجتماع مع اللاعبين وحثهم على التركيز في المباراة وتعويض نتائج مسابقة الدوري المتواضعة وتحقيق إحدى بطولات الموسم الماضي.
 
وقال «جلسنا مع اللاعبين كثيراً وتحدثنا معهم عن فرصة الفريق في الفوز ببطولة الكاس وإسعاد جماهيرنا الغفيرة العاشقة لفريقها، وكان اللاعبون على قدر المسؤولية وقدموا عرضاً رائعاً».