عبدالمجيد : فرصة الأهلي قائمة في لقب الدوري - الإمارات اليوم

عبدالمجيد : فرصة الأهلي قائمة في لقب الدوري

 قال المشرف على الفريق الأول في النادي الأهلي عبدالمجيد حسين ان الكلام عن حسم بطولة الدوري ليس بعيداً عن الواقع، مشيراً الى ان فرصة الأهلي في الفوز باللقب لاتزال قائمة طالما كان في عمر البطولة 10 جولات من الممكن ان يحدث فيها الكثير.
 
وأكد مشرف الكرة في الأهلي ان ما حدث خلال الأسبوع الماضي من صحوة الوصل بعد هزيمته من الشارقة، ثم استعادة حتا والإمارات حيويتهما وفوزهما على الشباب متصدر البطولة والوحدة، ما يعني ان مسألة عدم خسارة اي فريق من الثلاثي المتصدر الشباب والجزيرة والشعب امر ليس صحيحاً،

ولا يصدق على الدوري الإماراتي الذي اصبح له منطقه الخاص. وقال عبدالمجيد «اعتقد ان فرصة الأهلي لاتزال قائمة في مواصلة الزحف نحو قمة البطولة شريطة ان يقدم اللاعبون المستوى المعروف عنهم ويتمسكوا بالروح القتالية العالية التي عهدناها منهم دائماً، وما يحدث في الدوري من صحوة فرق متذيلة للجدول، وسقوط اخرى متصدرة للمسابقة يعكس صدق هذا الرأى».
 
وتابع «لاتزال هناك 30 نقطة في الملعب امام كل الفرق، واعتقد ان فرصة الوصل والعين ايضا كبيرة في مواصلة الزحف نحو القمة، وهو نفس موقف الأهلي والشارقة، وستظل الحال كما هي عليه حتى الأسبوع الأخير للدوري والذي سيشهد اعلان اسم الفائز باللقب» وفي ما يتعلق برأيه في اداء الأهلي في مباراة الشعب الأخيرة والذي رأه البعض مقبولاً
 
قال عبدالمجيد «بشكل عام انا غير راضٍ عن اداء الأهلي في مباراة الشعب، وتحديداً الشوط الأول وكان من المفترض ان يكون الأداء افضل من ذلك ولكن الوضع تحسن في الشوط الثاني وكانت النتيجة تعادلاً بين الفريقين رغم انها لا تفيدنا كثيرا ولكن نقطة افضل من لا شيء في ظل الصراع العنيف على القمة والبطولة».

وفي  ما يتعلق بعدم اعتماد الجهاز الفني على حسن علي ابراهيم وتراجع مستوى سالم خميس وما اذا كان الجهاز الإداري راضياً عن اداء الجهاز الفني بقيادة التشيكي ايفان هيسك، قال عبدالمجيد «حسن علي ابراهيم لاعب محوري ولا غنى عنه في الأهلي، ويعتبر من ابرز العناصر الحالية بصفوف الفريق، والجهاز الفني له رؤيته في  ما يتعلق بالدفع باللاعب الذي لايزال في مرحلة استعادة اللياقة البدنية والفنية،
 
وفي  ما يتعلق بسالم خميس فاللاعب كان قد تعرض للإصابة التي ابعدته مع بداية الموسم، ويحتاج الى فترة حتى يستعيد كامل لياقته وخطورته، وكلاهما ابناء الأهلي ولا غنى عنهما.. وهناك ثقة كبيرة  بإمكانات كل منهما، كما ان مسألة ابتعاد لاعب عن مستواه وملازمة سوء التوفيق له مسألة تحدث في عالم كرة القدم».
 
وفي ما يتعلق برضاه عن الفريق والجهاز الفني قال عبدالمجيد «الرضا التام عن الفريق يكون باستمرارية الفوز، وقوة الأداء التي من المفترض ان تكون تصاعدية، ولكن ما يحدث هو ان الأداء يكون مرة صاعداً واخرى هابطاً فهذا امر لا يُرضي احداً،

لاسيما اننا ننتظر الكثير من لاعبي الأهلي كما ان الجهاز الفني يبذل كل جهده للارتقاء بمستوى الفريق فنياً ودفع اللاعبين لإخراج كل ما لديهم واللعب على الفوز في جميع المباريات، وبشكل عام ارى ان عدم استقرار البطولة اثر في مستويات الفرق المختلفة التي تذبذب مستواها وباستثناء الشباب ارى ان جميع الفرق يتأرجح مستواها تارة نحو الإجادة واخرى نحو السقوط».
 
واضاف «حالياً كلنا ثقة بلاعبي الأهلي لاستعادة المستوى المعروف عنهم ومواصلة الأداء القوي من اجل المنافسة على القمة». وفي ما يتعلق بمواجهة الظفرة،
 
قال عبدالمجيد «الظفرة فريق لا يستهان به، ولديه جهاز فني ولاعبون على اعلى مستوى، سواء المحترفين او المواطنين؛ ما يجعل من المبارة المقبلة مباراة صعبة بلا شك، وما يزيد من صعوبتها ان دافع الفوز لدى الفريقين كبير، سواء الأهلي او الظفرة وبالتالي سيلعب كل طرف على تحقيق الفوز».
طباعة