الجنيبي: وضع الوحدة ليس بالكارثة

 

قال المدير التنفيذي المكلف وعضو مجلس ادارة نادي الوحدة عبدالله ناصر الجنيبي، ان وضع فريق كرة القدم الاول في النادي الحالي ليس بالكارثة.


ويأتي هذا التصريح على خلفية الهزائم المتوالية التي يتعرض لها حاليا الوحدة الذي يعد أحد اقطاب الكرة، مما أدى لتراجع ترتيبه على لائحة الفرق المشاركة في الدوري إلى المركز التاسع برصيد 13 نقطة.


وقال «يجب ان لا نجعل تعرض الفريق لبعض الهزائم مصيبة لا يمكن الخروج منها ونحن نتفهم غضب جمهور النادي الذي يدفعه حبه لناديه وغيرته على شعاره لهذا الغضب ويجب ان توظف هذه الغيرة لمصلحة الفريق». مشيرا الى ان المسؤولية جماعية ولا يمكن ان يحمل شخص بعينه المسؤولية.


وقال الجنيبي «تناقشت الادارة مع المدرب حول الوضع الحالي ثم تلا ذلك اجتماع صريــــح بين الادارة والجهاز الفني واللاعبــين. والمطلوب من كل شخص (لاعب أو فني أو اداري) ان يفكر في اضافة يمكن ان يضيفها لتغيير الواقع الحالي».


وذكر أن كل ما حدث اصبح من الماضي ويجب علينا التعامل مع الاخطاء بشجاعة وعدم الوقوع فيها مجددا منبها الى ان ما يعني الوحدة حاليا مباراة النصر السبت المقبل، والتي يجب على كل واحد ان يؤدي ما هو مطلوب منه فقط لا أكثر، سواء على الصعيد الاداري أو اللاعبين أو الجهاز الفني أو الجمهور.


إصابة الكساندرو
ونفى الجنيبي بشدة ان يكون النادي قد تعاقد مع المهاجم البرازيلي الكساندرو بار بوسا وهو مصاب، وأكد: «لقد تعاقدنا مع اللاعب وهو معافى تماما لكن نتيجة الارهاق الذي تعرض له بعد موسم حافل أدى إلى اصابته الحالية وهي ليست مقلقة ويمكنه اللعب بها، لكننا فضلنا ان يكون في قمة جاهزيته حتى يكون مردوده بالصورة التي نريدها مع العلم ان قرار تسجيل اللاعب مكان مواطنه المدافع داسيلفا جاء بعد ان تم تحديد المراكز التي يحتاجها الفريق ووفقا لذلك تم تسجيل  الكساندرو الذي اعتقد ان مشاركته في الوقت المناسب هو القرار الصحيح.


على صعيد آخر غاب المدافع بشير سعيد عن تدريبات الفريق الوحداوي في اليومين الماضيين بسبب الحمى ويخضع اللاعب حاليا للعلاج حتى يتمكن من اللحاق بمباراة النصر كما غاب اللاعب اسماعيل مطر عن تدريبات أول من امس بسبب كدمة صغيرة في «انكل» القدم اليمنى اصيب بها في مباراة الإمارات الاخيرة ولن تمنعه من الاستعداد أو المشاركة امام النصر.