4 عقود لتطوير شارع السلام في أبوظبي - الإمارات اليوم

4 عقود لتطوير شارع السلام في أبوظبي


أكد مدير عام بلدية مدينة أبوظبي المهندس جمعة مبارك جمعة الجنيبي،أن العمل جارٍ في تنفيذ مشروع تحسين شارع السلام إلى ممر نقل آمن ومتواصل، مشيرا الى انه سيتم تنفيذ هذه التحسينات من خلال أربعة عقود تتضمن تقاطعات علوية لفصل الحركة المرورية، بالإضافة إلى التـــحسينات الأخرى.

 
وأضاف أن التنفيذ بدأ عند تقاطع شارع السلام مع شارع هزاع بن زايد، وتقاطع قصر البحر، كما تم ترسية عقد لإنشاء تقاطعين علويين بشارع السلام بالقرب من منتزه خليفة، وسيبدأ العمل في تنفيذهما قريبا، لافتا الى ان أكبر هذه العقود الأربعة فقد تم طرحه في مناقصة بين المقاولين، حيث يتضمن تنفيذ طريق منخفض ونفق يتجاوز طولهما ثلاثة كيلومترات، ويتوقع أن يتم تسلم العروض من المقاولين قريبا، ويتم حاليا إعداد التصميم لمشروع توسيع جزء كبير من شارع السلام إلى الجنوب من شارع السعادة من ثلاث إلى أربع حارات في كلا الاتجاهين.
 
 
وقال الجنيبي انه تم إعداد أنظمة تحويلات مرورية لكل المشروعات الأربعة بالتنسيق التام مع إدارة المرور، وسيستمر هذا التنسيق مع إدارة المرور طوال فترة التنفيذ من أجل تحقيق إنسيابية مرورية مقبولة تستجيب لحاجات السكان في بيئة آمنة وفعالة، مؤكدا انه، وعلى الرغم من أن بعض الطرق القائمة سوف يتم إغلاقها أثناء الأعمال الإنشائية، فإن تصميم التحويلات يضمن الوصول المستمر لكل الوجهات المحلية في منطقة المشروع.
 
 
وأشار المدير العام لمجلس التخطيط العمراني فلاح الأحبابي الى أن الغرض من هذه العقود الأربعة هو تحسين شارع السلام للاستجابة للنمو المستقبلي والمشروعات العمرانية المزمع اقامتها بجزيرة أبوظبي والجزر المجاورة، حتي تتمكن السيارات من تجاوز التقاطعات ذات الإشارات الضوئية في شارع السلام، دون توقف على طول جزيرة أبوظبي من جسر الشيخ زايد حتى منطقة ميناء زايد، وسيعمل الطريق الذي أعيد تشكيله على الإبقاء على سهولة الوصول للحركة المرورية المحلية، ما يؤدي إلى انخفاض كبير في زمن الرحلة للسيارات المستخدمة لشارع السلام، وهذا سيكون له اثر ايجابي على الحركة المرورية على السطح، علاوة على الحركة المرورية العابرة لشارع السلام، والتي سيتم إزالتها من الطريق السطحي والأحجام المرورية عند التقاطعات.
 
 
وسترفع التوسعة الجديدة الطاقة الاستيعابية لهذا الجزء من الطريق بنسبة 30%، كما أن تحويل ثلاثة تقاطعات مزودة بإشارات ضوئية سيلغي التوقف عند الإشارات، ويتوقع أن ينجم عن التوسيع وإلغاء الإشارات الضوئية مجتمــعة زيادة في الطاقة الاســتيعابية تقدر بأكثر من الضعف خلال ساعات الذروة لهــذا الجزء من الطريق .
 
 
وبلغت أطوال الطرق التي ستشرف عليها البلدية في جزيرة أبوظبي، أكثر من ثلاثة آلاف كيلو متر، بينما بلغ طول أطول الأرصفة داخل أبوظبي ألفا و800 كيلومتر طولي، وبالنسبة لأطوال المواقف فبلغ 3000 كيلومتر، وعدد الجسور والأنفاق بلغ تسعة كيلومترات، أما أنفاق المــشاة فبلغ عددها 35 نفقا، وبهذا يكون إجمالي أطوال مشروعات الطرق الواقــعة تحت إشراف بلدية مدينة أبوظـــبي عشرة آلاف و500 كيلو متر بالنسبة لأطوال الطرق، وتسعة آلاف و360 كيلومترا طوليا للأرصفــة، وأربعة آلاف و630 لأطوال المواقف، و25 جسرا ونفقا للسيارات و37 نفقا للمـــشاة.

طباعة