«الفراعنة» و«الفيلة» في قمّة ثأرية

 يخوض المنتخب المصري حامل اللقب ثاني أصعب اختبار له في البطولة عندما يلاقي ساحل العاج الوصيف اليوم  في كوماسي في الدور نصف النهائي للنسخة السادسة والعشرين من نهائيات كأس أمم افريقيا لكرة القدم التي تستضيفها الاولى حتى الاحد المقبل. وتعتبر المباراة ثأرية بالنسبة الى ساحل العاج التي تتذكر جيداً خسارتها مرتين امام مصر عام 2006 الاولى في الدور الاول 1-3 والثانية في المباراة النهائية بركلات الترجيح 2-4 (الوقتان الاصلي والاضافي صفر-صفر).

واذا كان المنتخب المصري صاحب الافضلية عام 2006، فان الامر ليس كذلك في غانا وان كان بنسبة قليلة وذلك لان ساحل العاج هي افضل منتخب في الدورة الحالية من خلال عروضه الرائعة وانتصاراته المسـتحقة والكبيرة آخــرها على غينيــا 5-صـفر في الدور ربع النهائي دون ان ننسى ازاحته عقبة نيجيريا 1-صفر في الجولة الاولى وسحقه بنين 4-1 ومالي 3-صفر في الدور الاول،
 
فهو يملك اقــوى خط هجوم برصيد 13 هدفا الى جانب الكامــيرون، وأقوى دفاع (دخل مرماه هــدف واحد فقــط). لكن المنتخب المصري كشّر عن انيابه مبكراً بالفوز الكبير على الكاميرون 4-2 وعلى السودان 3-صفر وتخطيه انغولا المفاجأة 2-1 في ربع النهائي، مؤكدا استعداده الجيد للدفاع عن لقبه، علما بانه اضطر الى خوض المباراة الاولى في غياب قائده احمد حسن بسبب الايقاف ونجمه محمد ابو تريكة بسبب المرض حيث دخل في الشوط الثاني.
 
ويملك المنتخب المصري اكثر من ورقة رابحة في صفوفه في مقدمتها لاعب وسط المدافع الاسماعيلي حسني عبدربه هدافه حتى الان برصيد أربعة اهداف وابو تريكة الذي لعب مباراته الاولى اساسيا امام انغولا الى جانب مهاجم هامبورغ محمد زيدان وعمرو زكي اللذين سجل كل منهما ثنائية وعماد متعب واحمد حسن، الى جانب خط دفاعه المتماسك والمكون من خمسة مدافعين
 
هم وائل جمعة وهاني سعيد وسيد معوض واحمد فتحي وشادي محمد دون نسيان محمود فتح الله ومن خلفهم الحارس المتألق عصام الحضري صاحب الفضل الكبير في انجاز 2006 والذي سيكون مطالباً اليوم بإخراج كل ما في جعبته للحفاظ على نظافة شباكه امام الترسانة الهجومية القوية للعاجيين. ويملك المنتخب المصري افضلية على ساحل العـاج في المــواجهات التي جمعت بينهما حتى الان في النهائيــات القارية والتي بلغت حتى الان تسع مباريات،
 
ففازت مصر ست مرات 3-1 عام 1970 و2-صفر عام 1974 و2-1 عامي 1980 و1984 و2-صفر عام 1986 و3-1 عام 2006 مقابل خسارة واحدة 1-3 عام 1990 وتعادلين صفر-صفر عام 1998 وبالنتيجة ذاتها في نهائي عام 2006 الذي كسبته مصر بركلات الترجيح 4-.2
طباعة