ولي عهد دبي يدعم مهرجان الهجن بـ106 سيارات

      قدم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي، 106 سيارات حديثة لكل فائز في أشواط المهرجان الختامي لسباقات الهجن العربية الأصيلة، التي يحتضنها ميدان السوان برأس الخيمة، وشهدها سمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي ولي عهد ونائب حاكم رأس الخيمة، وذلك حرصاً من سموه على دعم التراث المحلي، ورياضة الآباء والأجداد.
    وأعربت اللجنة العليا المنظمة لمهرجان الهجن العربية الأصيلة في رأس الخيمة عن «شكرها وتقديرها لمكرمة سمو الشيخ حمدان
    بن محمد، التي أثارت في أعقاب الإعلان عنها، خلال جريان عجلة المنافسات أمس، البهجة والفرح بين صفوف المشاركين والجماهير ومحبي وعشاق التراث الرياضي والمنافسات المحلية، في إطار حرصه العام على دعم النشاطات الرياضية والتراثية».
     
     وأكدت اللجنة أن «المكرمة تشكل دعما كبيرا لرياضة وسباقات الهجن العربية الأصيلة في الدولة وخارجها». وأوضح مسؤول المعلقين في ميدان السباق بمنطقة السوان في رأس الخيمة سيف بن عمير الكتبي، الذي أعلن عن المكرمة خلال تواصل السباقات أمس، أن «السيارات التي اشتملت عليها المكرمة خصصت للفائزين بالمراكز الأولى في مختلف الأشواط خلال الأيام الأربعة الأولى من أيام المهرجان، والتي تختتم اليوم وهي الأحد والإثنين والثلاثاء والأربعاء، وهو ما يشمل الفترتين الصباحية والمسائية خلال تلك الأيام».

    ولفتت اللجنة المنظمة إلى أن «مفاجأة سارة أخرى تنتظر المشاركين في المنافسات خلال الأيام المقبلة والمتبقية من عمر المهرجان السنوي، لم يفصح عن فحواها حتى الآن
    ». وشهد اليوم الثالث من المهرجان الختامي لسباقات الهجن، يوم أمس، أكبر نسبة مشاركة من قبل أصحاب الهجن، وهواة منافساتها في ظل حضور جماهيري فاق الأيام السابقة بصورة ملحوظة، ما أكد نجاح فعاليات المهرجان، حيث تراوح عدد المشاركين خلاله بين 80 إلى 150 مشاركا، خلال مختلف الأشواط، في حين لم يتجاوز خلال الأيام الماضية معدلا تراوح بين 60 إلى 80 مشاركا، وهو ما يعني أن عدد المشاركين قفز إلى الضعف خلال منافسات أمس.
    طباعة