إعلامية تنظم حفل سحور لدعم الأطفال الأيتام واللاجئين

    صورة

    نظمت الإعلامية منى الحيمود، أخيراً، حفل «سحور خيري»، لدعم الأطفال الأيتام واللاجئين، برعاية دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، بالتعاون مع الهلال الأحمر الإماراتي، ضمن مبادرة «تويز ويذ وينغز» (ألعاب بأجنحة)، التي أطلقتها لجمع ألعاب للأطفال المحتاجين. واستعرضت الحيمود، خلال الحفل، أهداف المبادرة وتفاصيلها، كما تم عرض أغنية بعنوان «شباك الأمل» للشاعر الإعلامي زاهي وهبي، أدتها المطربة هند حامد، وهي من ألحان أكرم عادل وتوزيع أيهم الحمصي ومو فيصل.

    ووزعت المبادرة أكثر من 10 آلاف لعبة منذ إطلاقها في أبريل الماضي للأطفال الفلسطينيين والسوريين اللاجئين، في مخيم شاتيلا، ومدرسة «بسمة وزيتونة» في لبنان، ومخيم غزة في مدينة جرش للاجئين الفلسطينيين في الأردن، وعلى اللاجئين من سورية والعراق والصومال والسودان في يوم اللاجئ العالمي في الأردن، بالتعاون مع المفوضية العليا لشؤون اللاجئين، علاوة على الأطفال مرضى السرطان في قسم هدى المصري لسرطان الأطفال في بيت جالا في فلسطين، وللمرضى في مستشفى الولادة والأطفال في جدة بالسعودية.

    وقالت الحيمود إن «الألعاب تسهم في تعزيز مهارات الأطفال، التي بدورها تسهم في نموهم الذهني، ومساعدتهم على مواجهة تحديات الحياة في المراحل اللاحقة، فقد يخرج من بينهم عباقرة ينتظرون فقط الفرصة للإبداع وإحداث فرق في العالم».

    وأشارت إلى أن «المبادرة تضم متطوّعين من مختلف الدول العربية، إضافة إلى أميركا وكندا وتركيا وبريطانيا وبلجيكيا وإسبانيا وألمانيا وإيرلندا، فيما وصل عدد المتابعين على حساب المبادرة في مواقع التواصل الاجتماعي إلى أكثر من 18 ألف شخص من أنحاء العالم». وأفادت بأنها تنظم حفلاً خيرياً قبل موسم المدارس لتوفير مستلزماتها للأطفال المحتاجين، فضلاً عن عزمها توزيع ألعاب من متبرعين في بريطانيا على الأطفال في سورية والعراق، بالتعاون مع مؤسسات خيرية أخرى خلال شهر رمضان الفضيل.

    طباعة