100 جزيرة فوق مياه المحيط

#هلا-بالسفر.. سيشيل.. جنة الأرض وموطن السلاحف الضخمة

صورة

تشتهر سيشيل بشواطئها البكر والحيوانات البرية النادرة والحياة البحرية الرائعة، والمحميات الطبيعية الخلابة، حيث مشاهدة الطيور العملاقة والمشي لمسافات طويلة، كما أنها موطن لبعض السلاحف الضخمة النادرة.

أكثر من 100 جزيرة منثورة فوق مياه المحيط على مسافة غير بعيدة من مدغشقر، لا تزيد مساحتها على 500 كيلومتر مربع، ثلاثة أرباعها غير مأهولة وأكبرها هي جزيرة «ماهي» التي يعيش فيها معظم سكّان الأرخبيل الذين لا يتجاوزون 100 ألف. و«فيكتوريا» هي العاصمة التي لا تشبه القرى الصغيرة، ببيوتها المبنيّة على الطراز الاستعماري، والهدوء الذي يسكن شوارعها حيث وتيرة الحياة هدهدة ناعمة بين الحدائق النباتيّة الفسيحة الممتدة عند أقدام جبال شاهقة تبدو طالعة مباشرة من مياه المحيط الفيروزية.

مفاتن الجزيرة الرئيسة في شواطئها الساحرة، لكن الداخل لا يقلّ جمالاً عنها بطبيعته الخلّابة والمحمية الوطنية التي تغطّي ربع مساحة الجزيرة تقريباً وتضمّ عدداً كبيراً من الأجناس النباتية النادرة التي يعيش بينها أصغر ضفدع في العالم لا يتجاوز طوله 12 سنتيمتراً ويحاط بعناية فائقة خوفاً عليه من الانقراض. وزيارة المحمية ممكنة بالسيارة على طريق جميل يعبرها من أولها إلى آخرها.

منتجع مانجو هاوس

تقع هذه الواحة على الشاطئ الجنوبي لجزيرة «ماهي» بمياهها النقية لتقدم للضيوف تجربة ساحرة تعكس روح جزر سيشل، حيث يقدّم منتجع مانجو هاوس ملاذاً لا مثيل له، حيث يتسنى للضيوف استكشاف مناظر «ماهي» الخلابة والاستمتاع بكرم الضيافة من خلال خيارات خدمة تقدم بعناية خاصة، كما يمتدّ المنتجع على طول خليج آنس أو بول بلو الذي يتميز بمياهه الضحلة المتلألئة.

يقع هذا الملاذ الرائع بين أشجار الفاكهة التي تمتاز برائحتها الفوّاحة ويوفر أجواء مميزة يشعر فيها الضيوف وكأنهم في راحة منزلهم بين أحضان موقعٍ خاص ومنعزل، والذي تمّ بناؤه أساساً كمنزل عائلي على يد المصوّر الإيطالي الشهير جيان باولو باربيري. وتم تصميم كل أماكن الإقامة بالمنتجع لتتميز بإطلالاتٍ مباشرة على المحيط كما تتميز بتصميمٍ طبيعي استثنائي يعكس جمال جزر سيشل الأخّاذ، حيث يضم المنتجع 41 مكاناً للإقامة مقسمة بين الغرف والأجنحة والفيلات.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن العثور على المنتجات المستقدمة من مصادر محلية في أنحاء المنتجع بدءاً من المكونات المستخدمة في إعداد الوجبات الشهية وصولاً إلى المنتجات المُعدّة يدوياً في سبا anpe.

يعني مصطلح anpe «السلام» باللغة الكريولية، ويوفر سبا anpe علاجات تلبي احتياجات الضيوف ويقدمها معالجون محترفون في أجنحة مخصصة للعلاجات تطلّ على المحيط الهندي المتلألئ، حيث يستمتع الضيوف بتجربة استرخاء فريدة من نوعها. وقد تمّ اختيار مكونات المنتجات بعناية فائقة ومزجها للاستفادة من قوة النباتات المحلية والموارد الطبيعية. كما يضمّ منتجع مانجو هاوس منطقة مجهّزة بالكامل للّياقة البدنية، ليتنعّم الضيوف بتجربة تتيح لهم الاسترخاء وتجديد طاقتهم طوال فترة إقامتهم.

قصة رحلة جيان باولو

وراء منتجع مانجو هاوس سيشل الكثير من القصص التي يسردها مالكه الأساسي جيان باولو باربيري، المصوّر الإيطالي الشهير في عالم الموضة وأسلوب الحياة. لقد قاده حبّه للاستكشاف وجلسة تصوير لمجلة فوغ باريس إلى جزر سيشل عام 1975، واستهوته الأراضي في جنوب جزيرة ماهي على الفور. ومنذ تلك اللحظة، لم تفارق مخيّلته تلك الأراضي النقية التي لم تمسّها يد الإنسان، إذ أتاحت له توطيد علاقته بالطبيعة مرة أخرى.

أثناء جلسة التصوير لمجلة فوغ باريس، لم يستطِع جيان أن يشيح بنظره عن الشاطئ الذي تأمّله من أعلى التلة. وقد دفعه ذلك إلى الاستفسار عن إمكانية شراء الأرض المحيطة به بعد أن اكتشف أنها معروضة للبيع. كانت مالكة تلك الأرض سيدة سيشيلية نبيلة تمتلك زاوية الشاطئ بأكملها التي تُسمى آنسي ليزيت. بعد الانتظار لمدة 15 يوماً، قبلت عرض جيان لشراء الأرض. وأثناء إعداد المستندات اللازمة لشراء الأرض، سُئل عن الاسم الذي يريد أن يطلقه على المنزل.

استكشاف جزيرة ماهي

تُعتبر «ماهي» الجزيرة الرئيسة والأكبر في جزر سيشل. وتُعد عاصمتها فيكتوريا أصغر عاصمة في العالم، كما تشتهر بسوقها النابض بالحياة والمفعم بالألوان وبرج الساعة المصغّرة. كما يمكن للضيوف زيارة المعالم السياحية والسوق المكتظ في فيكتوريا، حيث يعرض الباعة أجود أنواع الأسماك الطازجة.

طباعة