العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    الخمول عدوك الحقيقي مع التقدم في العمر.. طبيبة عظام توضح السبب

    قالت أخصائية جراحة العظام في عيادات السعودي الألماني الدكتورة شارميلا تولبول: «يجب أن يعي المرء أن الأوان لم يفت أبداً كي يبدأ في اتخاذ خطوات لضمان تمتعه بالصحة والعافية مع التقدم في السن، والتأكد كذلك من صحة العظام والمفاصل»، مضيفة «أصبحت عملية تجهيز وتهيئة أجسامنا لتنعم بمستقبل صحي أمراً يمكننا القيام به اليوم».

    وأضافت الدكتورة شارميلا «تعد ممارسة تمرينات القوة والمرونة من الأنشطة المهمة، التي تعود بالفائدة على صحة العظام، في الوقت الذي نجد فيه أن الخمول هو عدوك الحقيقي مع تقدمك في العمر، خاصة في ضوء حقيقة أن مفاصلنا يمكن أن تفقد تقريباً نصف قدرتها على حركتها. ومن ثم، فإن أي إصابة قد تؤدي إلى تفاقم المشكلة. ولذا، فإن ممارسة تمرينات الإطالة والمشي بصورة منتظمة تساعد في الحفاظ على صحة ومرونة المفاصل والعضلات».

    وأشارت إلى أن «تناول المرء للبروتينات الخالية من الدهون والعناصر الغذائية الغنية بالألياف مثل الفاكهة والخضراوات والحبوب الكاملة هو الخيار الأفضل للصحة. ولعل هذا الأمر ينطبق بشكل خاص على الكبار. فعلى سبيل المثال، مع تقدمك في العمر، يتباطأ عمل جهازك الهضمي. ولذا، فإن الألياف في هذه الحالة هي أفضل صديق لك؛ لأنها تساعد في سهولة عملية الهضم».

    وأكملت الطبيبة «الكالسيوم وفيتامين د من العناصر المهمة لصحة العظام؛ إذ يُساعد فيتامين د في امتصاص الكالسيوم بشكل فعال من الأطعمة، التي نتناولها. كما تعد الأسماك أحد الأطعمة الرئيسة، التي تحتوي على نسبة طبيعية مرتفعة من فيتامين د».

    كما يجب أن يعمل المرء على إضافة بعض المواد الغذائية المفيدة لصحة العظام إلى قائمته الغذائية الخاصة به مثل: الخضراوات الورقية كاللفت والسبانخ والبروكلي؛ وتناول الأطعمة الغنية بأوميغا 3، مثل: السلمون والسردين، والحرص كذلك على تناول الفواكه والمكسرات؛ مثل: التين واللوز والجوز علاوة على تناول البقوليات كالفاصوليا الحمراء والفاصوليا السوداء.

    وبالنسبة للذين تكون هناك احتمالية في عدم حصولهم على الكميات الضرورية من تلك الفيتامينات الضرورية من الطعام، فمن الممكن تناول مكملات غذائية، ولكن بعد استشارة الطبيب.

    طباعة