العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    صحة.. قصور القلب.. الاكتشاف المبكر لدى الأطفال يحمي من العواقب

    قصور القلب لدى الأطفال يرجع في المقام الأول إلى العوامل الوراثية. د.ب.أ

    قال طبيب الأطفال الألماني الدكتور هيرمان جوزيف كال، إنه يمكن الاستدلال على إصابة الطفل بقصور في القلب من خلال ملاحظة بعض الأعراض عليه، مثل زرقان الشفاه لدى الرضع، وآلام الصدر والدوار والإغماء، خصوصاً أثناء ممارسة الأنشطة الرياضية، لدى الأطفال الأكبر سناً.

    وأوضح الطبيب أن قصور القلب لدى الأطفال يرجع في المقام الأول إلى العوامل الوراثية مثل مرض فرط كوليسترول الدم، وهو خلل وراثي يقترن بارتفاع مستوى الكوليسترول بالدم. وإذا اكتشف هذا المرض مبكراً وعلاجه في الوقت المناسب، يمكن الحد من مشكلات القلب لدى الأطفال بشكل واضح.

    لذا يتعين على الوالدين اللذين لدى أحدهما تاريخ عائلي مرتبط بأمراض القلب، اطلاع طبيب الأطفال على ذلك لإجراء الفحوص الطبية اللازمة واتخاذ التدابير العلاجية في الوقت المناسب.

    طباعة