صح- خطأ.. التوقف عن تناول الطعام بعد السابعة

صورة

كثيرة هي العادات الغذائية والحياتية الخاطئة التي يمارسها الناس خلال شهر رمضان الكريم، بسبب المعلومات غير الصحيحة التي تم تكريسها وتناقلها في ما بينهم. هذه الممارسات الخاطئة قد تفاقم من الصعوبات التي يواجهونها خلال ساعات الصوم، وتزيد من فرص حصول إرباك في الجهاز الهضمي أو الصداع أو حتى زيادة الوزن. تصحيح هذه المعلومات سيغيّر من النظام الغذائي، وكل ما يترتب عليه من ضرر.


الخطأ

يعتقد البعض أن التوقف عن تناول الطعام بعد الساعة السابعة يمنع زيادة الوزن، إذ إن هناك معتقداً بأن الأطعمة التي يتم تناولها بعد هذا التوقيت ترفع من الوزن، وأن عملية الأيض تتوقف في آخر النهار.

الصواب

تؤكد أخصائية التغذية ليما فزع أن الاعتقاد بأن التوقف عن تناول الطعام ليلاً وبعد الساعة السابعة لا يؤثر في الوزن خاطئ تماماً، كما أنه ليس له أي انعكاس على عملية الأيض، وأن هذا الربط بينهما خاطئ. وأشارت فزع الى انه يفضل عدم تناول الطعام قبل الخلود الى النوم بثلاث ساعات، وذلك للتخفيف على الجهاز الهضمي والتمكن من النوم براحة. وأوضحت أن زيادة الوزن تعتمد وبشكل أساسي على عدد السعرات الحرارية التي يتناولها المرء خلال النهار، والتي يجب ان تكون متوازنة مع ما يستخدمه الجسم من الطاقة، ولهذا فإن تناول السعرات الحرارية التي تزيد عما يحتاجه الجسم سيؤدي حتماً الى الوزن الزائد بعيداً عن توقيت تناول الطعام.

طباعة