التايلانديون الأكثر كرماً عالمياً

83٪ من التايلانديين قدموا تبرعات. أرشيفية

توصل استطلاع للرأي إلى ان سكان الدول المتطورة أكثر ميلاً للقيام بأعمال تطوع والتبرع بالمال، وان سكان تايلاند كانوا الأكثر كرماُ في العالم.

وأجرى مركز «غالوب» الأميركي استطلاعاً شمل 130 دولة بين عامي 2009 و،2010 لتحديد مؤشر الالتزام المدني في كل بلد استناداً إلى إفادات الناس بشأن تطوعهم وتبرعهم ومساعدتهم للغرباء. وتبين انه فيما كانت نسبة الالتزام المدني أعلى بشكل عام في الدول الأكثر تطوراً اقتصادياً، فإن أنواع النشاطات المحددة تختلف من دولة إلى أخرى بشكل كبير. واتضح ان سكان تايلاند كانوا الأكثر كرماً في العالم، و83٪ من المستطلعين فيها قدموا تبرعات خيرية في الشهر السابق للحديث معهم، لكن 16٪ فقط شاركوا في أعمال تطوع. أما سكان أميركا فتبين انهم أكثر كرماً من التايلانديين لجهة تخصيص وقتهم للآخرين، وهم يقومون بأعلى نسبة من النشاطات التطوعية، في حين انهم كانوا أقل ميلاً إلى تقديم مساهمات مالية. يشار إلى ان الاستطلاع شمل 1000 راشد في معظم الدول، و2000 في روسيا و4150 في الصين و6000 في الهند، وهامش الخطأ يراوح بين 1.7٪ في الهند و4.7٪ في هايتي.

طباعة