نفوق مليوني سمكة في ماريلاند بسبب البرودة

انخفاض الحرارة المفاجئ تسبب في النفوق الجماعي للأسماك. أ.ف.ب

 

قالت وزارة البيئة بولاية ماريلاند الأميركية، أول من أمس، إن مليوني سمكة نفقت، وجرفتها المياه إلى شواطئ خليج تشيسابيك بالولاية، وإن ذلك يرجع ـ في ما يبدو ـ إلى انخفاض مفاجئ في درجات الحرارة.

وهذا النفوق الجماعي هو الأحدث في سلسلة لنفوق طيور وأسماك حول العالم، وسقط نحو 5000 طائر من سماء أركنسو أثناء عطلة نهاية الأسبوع في العام الجديد، كما تم العثور على العديد من الأسماك ميتة في جزء آخر من الولاية. ومنذ ذلك الوقت صدرت تقارير عن حالات نفوق، على نطاق أصغر في أوروبا والبرازيل وآسيا.

وقالت وزارة البيئة في ماريلاند إن هناك تفسيراً معقولاً لحالات النفوق في تشيسابيك. وقال المتحدث باسم الوزارة غاي إبرسون «يبدو أن السبب وراء هذا هو الانخفاض السريع في درجات الحرارة». وقالت الوزارة إن ديسمبر الماضي كان الأكثر برودة في 25 عاما. وأضافت الوزارة أنه حدثت أحداث مماثلة كثيرة في السابق، حيث وقعت 2900 حالة نفوق عانت منها جميع أنواع الأسماك في الفترة بين عامي 1984 و.2009 وفي أكبر تلك الحالات نفق نحو 15 مليون سمكة في يناير عام .1976 وخليج تشيسابيك هو أكبر مصب للأنهار في أميركا الشمالية.

طباعة