المشروبات السكرية تزيد خطر سرطان البنكرياس

أكدت دراسة نشرت في مجلة جمعية مكافحة السرطان أن تناول مشروب غني بالسكر مرتين في الاسبوع يزيد من احتمال الاصابة بسرطان البنكرياس، موضحة أن السبب هو السكر. وخلافاً لدراسات مماثلة سابقة شملت اوروبيين واميركيين، ركزت هذه الدراسة على آسيويين وشملت 60 ألف شخص يعيشون في سنغافورة. وانطلق العلماء من فكرة أن نمط الحياة الآسيوي يصبح غربيا تدريجيا. وكان المشاركون في الدراسة الذين يتناولون مرتين على الاقل أسبوعياً مشروبات سكرية من الشبان المدخنين الذين لا يمارسون الرياضة كثيراً، ويحتسون الكحول ويتبعون نظاما غذائيا غنيا بالسعرات الحرارية.

 ثم حاول العلماء الربط بين ما توصلوا اليه وبين العناصر الغذائية الاخرى المسببة لسرطان البنكرياس كاللحوم الحمراء. وقال احد المشرفين على الدراسة والباحث في جامعة مينيسوتا مارك بريرا، ان ذلك «لم يغير العلاقة بين الصودا وخطر الإصابة بسرطان البنكرياس». واضاف «نعتقد أن السكر هو المسؤول في هذه الحالة عن ارتفاع احتمال الاصابة بسرطان البنكرياس، لكننا لا نستطيع إثبات ذلك في هذه الدراسة «اذ إنها لم تشمل أنواع المشروبات السكرية كلها». وسرطان البنكرياس من اكثر انواع السرطانات فتكاً إذ ان أقل من 5٪ من المصابين به يبقون على قيد الحياة بعد خمس سنوات من تشخيص المرض لديهم.

طباعة