EMTC

النحل يحمي الزهور

توصل فريق من العلماء الألمان إلى أن النحل أكثر فعالية من المبيدات الحشرية في إبعاد الحشرات الضارة، مثل الديدان عن الزهور الثمينة. ويقوم النحل وكأنه كلاب حراسة مجنحة بصد المتسللين الذين يهددون بالتهام براعم التلقيح المحببة لديهم. وهو يبعد البشر كما يبعد الحشرات. وثمة حساسية في الديدان بصفة خاصة تجاه النحل لأن طنين أجنحته يهيج الشعر الحساس على أجسامها.

وتبين للباحثين الألمان أن الديدان تتوقف عن الحركة أو تسقط عن النبات الذي تتغذى عليه إذا ما اقترب منها «جسم طائر غير معروف»، وهو يولد ذبذبات هوائية من التردد المناسب.

وقال الباحث في جامعة فورتسبيرغ في ألمانيا، الدكتور يورجين تاوتس، إنه مع عجز الديدان آكلة الأوراق عن التمييز بين النحلة غير المؤذية والدبور الشرس تبتعد والفزع يتملكها. مضيفاً أن الضغط المستمر من النحل الطنان وهو يبحث عن الرحيق يجعل الديدان تأكل أقل كثيراً.

وأجرى العلماء الألمان تجربة تم خلالها وضع نباتات فلفل رومي في خيام بعضها به نحل وديدان، والبعض به ديدان فقط. فتعرضت النباتات المحاطة بنحل طنان لخسائر في أوراقها تقل بنسبة 60 ـ 70% مقارنة بالنباتات غير المحمية.

طباعة