من بين 3000 جزيرة 100 منها مأهولة بالسكان

خبير سياحي: زرت اليونان 270 مرة.. وكتبت عنها 70 دليلاً للسفر

صورة

من بين أكثر من 3000 جزيرة يونانية، هناك 100 جزيرة مأهولة بالسكان، وقد قام مؤلف كتب رحلات السفر، كلاوس بوتيج، بزيارة معظمها، حيث يقول: «أعرف 87 جزيرة في اليونان، ولكل واحدة منها سحرها الخاص».

وبصفته خبيراً بكل ما يتعلق باليونان، فقد كتب نحو 70 دليلاً للسفر عن الدولة التي تقع في البحر المتوسط​، والتي يقول عنها: «إنه سافر إليها نحو 270 مرة».

وفي حال كان المرء يصدق ما يقوله منظمو الرحلات السياحية، فإن هناك كثيراً من الراغبين في قضاء الرحلات سيتوجهون إلى هناك هذا الصيف، كما أن الطلب آخذ في الارتفاع. وفي ما يلي بعض نصائح بوتيج الخاصة عند زيارة السائحين الجدد إلى جزر هيلاس (الاسم القديم لبلاد اليونان)، إضافة إلى نصائح أخرى تناسب أي شخص آخر:

جزيرة كوس

جزيرة سياحية من الطراز الأول، حيث تصل نسبة السائحين مقابل السكان المحليين هناك خلال فصل الصيف 80% إلى 20%، بحسب تقديرات بوتيج. ولكن بالنسبة للزائرين الجدد الذين سبق لهم تجربة قضاء عطلاتهم بالفعل في إيطاليا أو إسبانيا ويذهبون إلى اليونان لأول مرة، فتعتبر «كوس» وجهة سفر ممتازة.

كما أنها رائعة بالنسبة للعائلات، حيث يقول بوتيج: «إن هناك بعض الشواطئ الجميلة جداً، كما أن المسافات بينها قصيرة»، ما يعني أن الأطفال لن يضطروا إلى البقاء داخل السيارة لساعات طويلة. ويوجد هناك الكثير من الأماكن التي يمكن للراغبين في قضاء العطلات الذهاب إليها، بداية من موقع «إسكليبيون» القديم، أو حديقة حيوانات «زيا ناتشرال»، وصولاً إلى حديقة «أكواتيكا» للألعاب المائية والشواطئ الرملية الساحرة في جنوب الجزيرة.

أما بالنسبة لأولئك الذين يفضلون قضاء عطلة أكثر نشاطا، فيمكنهم استكشاف «كوس» بواسطة الدرّاجة، حيث يقول بوتيج: «إنها المكان الذي يوجد فيه أفضل الطرق المخصصة للدرّاجات في اليونان».

جزيرة كورفو

تقدم الجزيرة التي تقع في أقصى شمال غرب اليونان بعض الذوق الإيطالي، وذلك بسبب السكان المنحدرين من مدينة فينيسيا الإيطالية، الذين ظلوا يحكمون المكان لفترة طويلة، وتركوا بصمتهم على الهندسة المعمارية هناك، وهو ما تضمن بناء أول مسرح في اليونان. كما ترك الفينيسيون بصماتهم أيضاً على المناظر الطبيعية هناك بسبب احتياجهم إلى الزيت من أجل إضاءة مصابيحهم، فقاموا في جميع أنحاء الجزيرة بزرع أشجار الزيتون التي لاتزال قائمة حتى اليوم، حيث يبلغ عمرها الآن مئات السنين. ويقول بوتيج: «إنها غابات زيتون عتيقة».

وعندما يتعلق الأمر بالشواطئ، فإن «كورفو» لا تعد مثالية على الإطلاق، حيث يقول بوتيج: «إن الشواطئ هناك مليئة بالحصى، لاسيما في الأماكن التي تقع فيها معظم الفنادق السياحية، ونصيحته هي أن يحرص الزائر على أن يجلب في مثل هذه الشواطئ بعض الأحذية الخاصة بالاستخدام في وجود المياه».

جزيرة رودس

جزيرة ذات شواطئ رائعة، إضافة إلى وجود الكثير من المناطق الخضراء العتيقة هناك، إلى جانب مجموعة كبيرة من الرياضات التي تشمل وجود «أفضل إسطبلات لركوب الخيل في اليونان»، وذلك بحسب أهم ما يسرده بوتيج عن الجزيرة التي يقول عنها: «إنه يوجد بها شيء يناسب الجميع. كما ينطبق ذلك على عاصمة الجزيرة، التي تضم واحدة من أكبر المدن القديمة والأكثرها محافظة في أوروبا».

النصيحة السرية

من الطبيعي أن يُطلب من بوتيج الكشف عن نصيحة سرية للراغبين في زيارة اليونان، بفضل خبرته ومعرفته بما يقرب من 90 جزيرة هناك. وعندئذ يقرر بوتيج الحديث عن «ليمنوس»، فيقول عنها: «اليونانيون فقط معظم من يذهبون إلى هناك بغرض قضاء العطلات»، وبالتالي فإن الجزيرة ليست مزدحمة للغاية. ويقول بوتيج: «إن (ليمنوس) غير مكلفة نسبياً، وتعتبر ظروفها جيدة جداً بالنسبة للراغبين في ممارسة رياضات التزلج وركوب الدرّاجات». ومع ذلك، لا يمكن للمرء الوصول إلى هناك إلا بعد التوقف في أثينا أو ثيسالونيكي، ثم السفر بعد ذلك إما من خلال رحلة طيران داخلية أو عن طريق العبّارة. «(ليمنوس) غير مكلفة، وتعتبر جيدة جداً للراغبين في ممارسة رياضات التزلج وركوب الدرّاجات».

• كلاوس بوتيج: «أعرف 87 جزيرة في اليونان، ولكل واحدة منها سحرها الخاص».

طباعة