سودانية رفعت إعلان «عايزة عريس» عند إشارة مرور تدخل القفص الذهبي

 حققت فتاة سودانية عُرفت إعلاميا باسم «فتاة الاستوب» رغبتها في الزواج، بعدما أثارت في مارس الماضي، جدلا واسعا، عندما ظهرت في شارع عام حاملة ورقة مكتوب عليه «عايزة عريس».

واحتفلت الفتاة، الاحد الماضي، بزواجها في  العاصمة الخرطوم، وسط حضور لافت من الأهل والأصدقاء، حيث أحيا حفل زفافها الفنان المعروف في السودان كمال ترباس، دون مقابل مادي. ووجد زواجها تفاعلا واسعا في السودان، إذ انهالت عليها التبريكات، فيما تمنى لها البعض حياة زوجية سعيدة. وكشف نشطاء بمواقع التواصل الاجتماعي، أن زوج إسلام يدعى النور محمد النور.

وظهرت الفتاة السودانية التي تدعى إسلام محمد، في مارس الماضي، في مقطع فيديو وهي تطلب الزواج عند إشارة مرورية وسط العاصمة الخرطوم، ما أثار جدلا واسعا. واعتبر البعض حينها أن تصرفها «غير سليم، ويهين الفتيات في السودان». وتداول ناشطون وقتها صورا ومقاطع فيديو للفتاة وهي في الشارع العام عند إحدى إشارات المرور بالعاصمة الخرطوم، وهي تحمل ورقة كتب عليها «أريد أن أتزوج». والعروس إسلام هي مهندسة معمارية وحاصلة على شهادات تدريبية، بحسب النشطاء.

 

 

طباعة