بعد مرور 27 عاماً.. مايكروسوفت توقف متصفحها «إنترنت إكسبلورر»

يودع عالم الانترنت اليوم متصفح "إنترنت إكسبلورر" الذي رافق العالم لأكثر من عقدين ونصف من الزمن، وذلك بعد إعلان شركة "مايكروسوفت" العام الماضي اعتزامها وقف العمل بمتصفحها بعد أكثر من خمسة وعشرين عاماً على إطلاقه.

ووفقا لمايكروسوفت، فإن دعم الإصدار الأخير من المتصفح على "ويندوز 10" سيتوقف، اعتباراً من اليوم 15 من يونيو 2022.

وبذلك تكون ساعة تقاعد متصفح "إنترنت إكسبلورر" من "مايكروسوفت" قد دقت بعدما هجر عدد كبير من مستخدمي محرّك البحث هذا الذي دخل الخدمة قبل أكثر من 25 عاماً واعتمدوا بدلاً منه منافسيه المولودين في سيليكون فالي "كروم" (من "غوغل") و"سافاري" (من "آبل").

وأعلنت شركة المعلوماتية العملاقة عبر مدونتها أن "مستقبل "إنترنت إكسبلورر" على "ويندوز 10" هو "مايكروسوفت إيدج".

وعددت الشركة مزايا متصفحها الآخر "إيدج" مشددة على أنه "أسرع وأكثر أماناً ويوفر تجربة تصفح أكثر حداثة"، إضافة إلى كونه "متوافقاً مع مواقع الإنترنت والتطبيقات الأقدم".

طباعة