قصة أشبه بالخيال.. طفلة وجدت حية بعد 41 سنة على اختفائها بأميركا الشمالية

صورة

عثر على سيدة بعد اختفائها وهى طفلة في الثمانينيات من العقد الماضي، عندما قتل والداها ورميا في غابة بولاية تكساس الأميركية، وذلك بعد أكثر من 40 عاماً على الحادثة.

وفي تفاصيل القصة  الأشبه بالخيال منها بالحقيقة، فقد عثر على هولي ماري كلوز، البالغة من العمر 42 عاماً، على قيد الحياة وبصحة جيدة بعد أن استخدمت مجموعة من المحققين في القضية "علم الأنساب" (genealogy) للتعرف على جثتي والديها، تينا جيل لين كلوز وهارولد دين كلوز جونيور، بحسب ما كشفت سلطات ولاية تكساس .

وحسب موقع "العربية نت" بدأت القصة عندما اختفى هارولد وتينا في أواخر عام 1980 أثناء انتقالهما من فلوريدا إلى تكساس، بحسب تقرير صحيفة "تلغراف" البريطانية.

وعثر على الزوجين ميتين في إحدى الغابات في منطقة هيوستن بعد بضعة أشهر على انتقالهما، حيث تعرض الأب للضرب فيما خنقت زوجته حتى الموت، وأوضحت السلطات أن التحقيقات لا زالت مستمرة لمعرفة الجناة.

ولم تتعرف السلطات على رفاتهما إلا العام الماضي عندما ربط الحمض النووي للزوجين بأفراد الأسرة في كنتاكي.

وأصدر مكتب المدعي العام في تكساس كين باكستون الإعلان خلال مؤتمر صحافي أمس الخميس.

فيما كشف باكستون أن كلوز التي عثر عليها حية تعيش الآن في أوكلاهوما ولديها خمسة أطفال.

كما أوضح مساعد المدعي العام في تكساس برنت ويبستر في مؤتمر صحافي أن هولي "علمت بهوية والديها البيولوجيين والتقت بأفراد من عائلتها البيولوجية لأول مرة الثلاثاء". وأشار إلى أنها تُركت في كنيسة في ولاية أريزونا وكبرت في أسرة "لا شبهة حولها في التحقيق".

من ناحية أخرى، تبحث الشرطة عن "امرأتين تعرّفان بأنفسهما على أنهما من أعضاء مجموعة دينية من الرحّل"، كانتا وضعتاها في هذه الكنيسة.

وكانت عائلة كلوز تلقت اتصالا في ديسمبر 1980 أو يناير 1981، من امرأة قدمت نفسها على أنها "الأخت سوزان"، وأكدت أن الزوجين انضما إلى طائفتها، وأرادا قطع العلاقات مع العالم الخارجي والتخلص من ممتلكاتهما المادية.

وعرضت على والدَي هارولد كلوز أخذ سيارتهما مقابل دفع مبلغ مالي.

واتصل والدا هارولد كلوز بالشرطة. وعند وصول امرأتين أو ثلاث بفستان أبيض مع المركبة، أوقفهنّ الشرطيون من دون العثور على أي محضر ضبط، وفق ويبستر الذي دعا العامة إلى "المساعدة" في كشف الملابسات.

يذكر أنه عند وقوع جريمة القتل بحق والديها، لم يعثر على الرضيعة في ذلك الوقت في أي مكان وصنفت على أنها مفقودة لعقود، في حين أن رفات الزوجين لم يتم التعرف عليها حتى العام الماضي.

وعند استخراج الحمض النووي للوالدين من قبل المحققين، وجدوا تطابقاً مع أبناء عمومة هارولد كلوز في كنتاكي.

 

طباعة