إعلامية مصرية تعاني من مرض غريب و7 حقن مؤلمة في عظام الرأس !

5 سنوات من الألم عاشتها الإعلامية المصرية، سالي عبد السلام، وقررت أن تبوح بكامل أسرارها وما تعانيه من متاعب صحية منذ عام 2017.

ونشرت الإعلامية صورة عبر حسابها على "إنستغرام" وهي تتواجد أمام غرفة الفحص، وعلقت عليها لتسرد وتكشف عن معاناتها مع المرض.

وأكدت أنها تعيش الابتلاء منذ عام 2017، حيث أصيبت بمرض الثعلبة المناعي الذي يتسبب في تساقط شعرها، لكنها شفيت منه قبل عامين في نفس الشهر بالتحديد في أبريل 2020.

وأخبروها وقتها أنها لن تصاب بها مرة أخرى وغادرت المستشفى، ولكنها أصيبت به للمرة الثانية وهو ما دفعها للتعليق قائلة: "عند الناس بتيجي بالواحدة.. أنا حتى في دي ربنا بيختبرني بزيادة.. سبحانك يا رب".

واعتبرت أن الله يبتليها ويختبرها في أكثر شيء مميز بها وأكثر أمر تحبه، في الوقت الذي لا يعلم به الجميع ما تتعرض له أو تشعر به.

ودعت سالي الله أن يمنحها الرضا، لأنها بدأت تفقده، خاصة أنها لم تعد تملك الطاقة لتبدأ من جديد مشوار العذاب مرة أخرى.

وتذكرت الإعلامية المصرية الألم من جديد، مشيرة إلى أنها ستعود إلى تعاطي حقن الكورتيزون في الرأس، وهي التي تسبب أكبر ألم في الدنيا، على حد تعبيرها، وعليها أن تتلقى 7 حقن في عظام الرأس للتعامل مع المرض.
وكشفت عن كونها بكت أمام الطبيبة، على الرغم من كونها لم تكن معتادة على البكاء أمام أي شخص، وهو ما دفع طبيبتها لاحتضانها.

وطلبت سالي من متابعيها أن يدعوا لها بسرعة الشفاء، بعيدا عن العذاب والألم والمعاناة.

طباعة