مصر.. حقيقة فيديو الأجواء المرعبة في مدينة الإسكندرية

تداول مستخدمو منصات التواصل الاجتماعي في مصر، مقطع فيديو، لما قالوا إنها رياحا عاتية تضرب مدينة الإسكندرية في أقصى شمال البلاد تزامنا مع الأوضاع الجوية شديدة البرودة.

يظهر المقطع أجواء شديدة العصف في المدينة تكاد تقتلع الأشجار وتؤثر حتى على حركة السيارات، مع تعليق جاء فيه: "الإسكندرية الآن". لكن في الحقيقة المقطع المشار إليه صور في لبنان قبل سنوات.

 

بالبحث عن حقيقة المقطع المصور، تبين أنه لم يلتقط في مصر ولم يتزامن أصلا مع الوقت الراهن الذي تشهد فيه البلاد أجواء مضطربة للغاية وشديدة البرودة.

وتبين أنه التقط في شهر يناير من عام 2019، وذكرت المنشورات المتداولة آنذاك أنه التقط في لبنان الذي شهد بالفعل في هذا التوقيت منخفضا جويا مضطربا للغاية.

وتأثرت مصر خلال الأيام القليلة الماضية بانسداد منخفض جوي في طبقات الجو العليا، على ارتفاع 6 كيلو من سطح الأرض، ويتزامن معه وجود منخفض جوي على سطح البحر المتوسط.

 

 

طباعة