«أسبوع الموضة» في باريس حضوري رغم «أوميكرون»

رغم القيود الصحية المستمرة، والضبابية السائدة، اختار المشاركون في أسبوع الموضة في باريس بصورة رئيسة تقديم عروضهم حضورياً، مع بثها مباشرة أو إرفاقها بعروض رقمية.

وقال باسكال موران من اتحاد الأزياء الراقية والموضة، إن أسبوع الموضة الباريسي، الذي ينطلق غداً «يندرج جيداً في السياق الحالي».

وتعتزم نحو 30 علامة تجارية، بينها «كوريج» و«إيسي مياكي»، تقديم عروض «فعلية»، لكن بنمط أقل رسمية من عروض الأزياء التقليدية، التي يُدعى إليها الصحافيون والمشترون.

ومن بين 76 داراً مسجلة في الجدول الرسمي لعروض الأزياء الجاهزة الرجالية، تنفذ 17 عروضاً حضورية، في مقابل ست في يونيو الماضي، رغم أن الوضع الوبائي كان أكثر ارتياحاً حينها. ومن بين هذه الدور «ديور» و«إيرميس»، و«ريك أوينز»، و«واي/بروجكت».

طباعة