طرد سائق "أمازون" بعد فضيحة مصورة في شاحنة توصيل والشركة ترد

طردت شركة أمازون في فلوريدا سائق شاحنة بعد انتشار مقطع فيديو لامرأة تغادر شاحنة عمله على وسائل التواصل الاجتماعي.

وتم تصوير الفيديو الذي تبلغ مدته 12 ثانية بواسطة ديلان هوك، الذي لاحظ امرأة تدخل السيارة أثناء إقامتها في فندق على الجانب الآخر من الطريق.

 في الفيديو، يمكن رؤية شاحنة أمازون كانت متوقفة في منتصف الطريق في فلوريدا. بعد ثوانٍ، شوهدت امرأة ترتدي ثوبًا أسود وهي تخرج من الباب الخلفي للشاحنة، مما أثار تكهنات بشأن ما كان يحدث في الداخل. ثم شوهد عامل التوصيل وهو يمسك الباب مفتوحًا حيث تم رصد المرأة وهي تغادر الشاحنة.

وردًا على الفيديو، ابتكر مستخدمو الإنترنت نظرياتهم الخاصة بشأن المرأة الغامضة والأحداث التي وقعت في الشاحنة، بينما قام آخرون بإطلاق النكات، حيث كتب أحدهم: "إذن، هذا هو السبب في تأخير حزمتي دائمًا؟"، وأضاف آخر: "لقد حصلت على عضوية Prime Plus".

بعد أن انتشر الفيديو على نطاق واسع، تم فصل عامل أمازون لسماحه للركاب غير المصرح لهم بدخول سيارات التوصيل الخاصة بهم.

وأضاف عملاق التجارة الإليكترونية: "هذا لا يعكس المعايير العالية التي نتبعها لشركائنا في التوصيل وسائقيهم".

وقالت المتحدثة باسم الشركة ماريا بوشتي، لشبكة "فوكس نيوز": "إن السماح للأشخاص غير المصرح لهم بدخول شاحنة التسليم يعتبر انتهاكًا للسياسة، ولم يعد السائق معنا".

طباعة