سيدة جورجية أم لـ21 طفلا بأرحام مؤجرة

صورة

تصدرت أم جورجية شابة أخبار الصحف ومنصات التواصل باعتبارها، باعتبارها أما لـ 21 طفلا لم تنجبهم من رحمها.

الجورجية كريستينا اوستورك(24عاما)، المتزوجة من رجل الأعمال غالب(57عاما)، ودفعت 195 ألف دولار، لأمهات بديلات في الفترة ما بين شهري مارس العام الماضي، ويوليو العام الجاري.

وتنفق كريستينا، بحسب «نيويورك بوست»، نحو 96 الف دولار على 16 مربية، يعملن على مدار الساعة لرعاية الأطفال. ويعيش مع الزوجين ابنة كريستينا من والد اخر واسمها فكتوريا، 6 سنوات، إضافة إلى أحد أبناء غالب التسعة، وبذلك يكون تعداد الأطفال الذين يعيشون تحت سقف واحد هو23 طفلا.

تؤكد كريستينا أنها تشارك في رعاية الأطفال أيضا وتقول «أنا مع الأطفال في كل الأوقات، واقوم بكل الواجبات التي تقوم بها الأمهات» وتواصل كريستينا الحديث عن حياتها اليومية على موقع "انستغرام" حيث لديها نحو 160الف متابع، وتعرض صور إطعام أطفالها واللعب معهم وأخذهم إلى نزهات للمشي.

وخلال أيام الأسبوع يتناول الأطفال وجباتهم بصورة منفصلة عن والديهم لأن والدهم غالب يعود إلى المنزل في وقت متأخر جدا من العمل. وتقول كريستينا «عادة ما نطعم الأطفال في الوقت المخصص، وأتناول العشاء في وقت متأخر مع زوجي»

وأوضحت كريستينا على «انستغرام»: «خلال أيام الأسبوع يوجد مربية محددة لكل طفل. ولكن خلال الأسبوع تتغير المربيات، ويكون هناك مجال لرعاية أطفالي بنفسي. ولدينا علاقة مميزة مع كل طفل. وأتمنى أن يتمكن كل الآباء من إمضاء جل وقتهم مع أطفالهم لأن ذلك هو أهم شيء في الحياة».

طباعة