العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    مسلسل آيسلندي مبنّي على أحداث حقيقية

    «بلاكبورت» يفوز بالجائزة الكبرى في مهرجان «سيري مانيا»

    المسلسل حصل على الجائزة بقرار لجنة التحكيم الدولية. أرشيفية

    فاز المسلسل الآيسلندي «بلاكبورت» بالجائزة الكبرى لمهرجان «سيري مانيا» الذي اختتم أول من أمس، في مدينة ليل بشمال فرنسا، بقرار لجنة التحكيم الدولية.
    ويتناول المسلسل السياسي والاجتماعي المستند إلى أحداث حقيقية سلسلة الاضطرابات التي شهدتها قرية صغيرة يعمل سكانها في مجال الصيد، بعد إقرار نظام الحصص في هذا القطاع خلال ثمانينات القرن الماضي. ويتألف المسلسل من ثماني حلقات مدّة كلّ منها 50 دقيقة.
    ومُنحت جائزة أفضل ممثلة لماري روثر التي أدت دور الشخصية الرئيسة في المسلسل الدنماركي «كاميكاز» من إنتاج منصة «إتش بي أو ماكس» الأميركية.
    أما جائزة أفضل ممثل فتقاسمها أبطال المسلسل الإسرائيلي «ذي ايكو أوف يور فويس» الذي يؤرخ مسيرة ثلاثة أجيال من الموسيقيين.
    وتُوّج المسلسل الكرواتي «ذي لاست سوشال آرتيفاكت» بجائزة «أفضل مسلسل» من قبل لجنة تحكيم فئة البانوراما الدولية، برئاسة الصحافية والكاتبة فلورانس أوبينا.
    ومنحت اللجنة التي تكافئ المواهب الصاعدة جائزتها الخاصة للمسلسل الكولومبي «فيفا دي كولوريس».
    ومنحت لجنة بانوراما للطلاب جائزة للمسلسل الكوميدي «وي آر ليدي بارتس»، الذي يتمحور على مجموعة نسوية مسلمة.
    وفي المسابقة الفرنسية، حصل المسلسل الكوميدي «جون ايه غولري»، من إخراج فاني سيدني، على جائزة أفضل مسلسل، من قبل لجنة تحكيم مؤلفة من صحافيين دوليين، وأريان لابد على جائزة أفضل ممثلة عن دور راقصة باليه في مسلسل «لوبرا»، ودانيال نجو لوبيه على جائزة أفضل ممثل في «لو كود» (فرانس 2)، وبيار لورو على جائزة أفضل موسيقى تصويرية في «جون ايه غولري».
    ومنح جمهور مدينة ليل الفرنسية جائزة لمسلسل «جرمينال»، وهو إنتاج فرنسي إيطالي مقتبس من رواية الكاتب إميل زولا التي تحمل الاسم نفسه، صوّر في منجم سابق في شمال فرنسا.
    العمل يتألف من ثماني حلقات، مدّة كلٍّ منها 50 دقيقة.
    مُنحت جائزة أفضل ممثلة إلى ماري روثر.

    طباعة