برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    إنقاذ عسكريين استراليين من بين فكّي تمساح

    يخضع رجلان للعلاج في المستشفى بعد تعرضهما لهجوم من تمساح أثناء السباحة في منطقة نائية شمال شرق أستراليا.
    وقال دينيس أوسوليفان من خدمة الإسعاف في كوينزلاند لوسائل إعلام في مدينة كيرنز إن الرجلين كانا يسبحان في «أرض التماسيح» قبالة شبه جزيرة كيب يورك عندما تعرض أحدهما للهجوم.
    وأوضح أوسوليفان أن أحد الرجلين أصيب أثناء محاولته إنقاذ صديقه من تمساح المياه المالحة، وهو حيوان يصل طوله إلى 2,5 متر.
    وتعرض الرجل الذي علق في فكي التمساح، لإصابات في الرأس والصدر والذراعين، بينما أصيب الآخر الذي حاول إنقاذه بجروح في ذراعيه.
    وذكرت وسائل إعلام محلية أن الرجلين عسكريان، وهما كانا يسبحان قبل تعرضهما للهجوم.
    وقد وضع مسعف عسكري أتى من الجوار على متن قارب، عاصبة لوقف النزف قبل نقلهما بسرعة إلى المستشفى، وهي مهمة شاقة إذ تمتد الرحلة على ما يقرب من 800 كيلومتر جنوبا نحو كيرنز وتشمل الاستعانة بزورق وطوافة وطائرة.
    ورغم أن الرجلين في حالة مستقرة حاليا، قال أوسوليفان إن الشاب نجا بصعوبة.
    وصرح «أعتقد أنه محظوظ جدا لأنه على قيد الحياة وموجود معنا ليروي ما حصل معه».

    طباعة