برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    اشتريا منزل الأحلام بسعر زهيد.. وكان الجحيم بالانتظار

    تفاجأ زوجان اميركيان، اشتريا منزل أحلامهما الريفي، ليفاجاءا أن البيت عبارة عن  مستوطنه هائلة للنحل البري، الذي يعيش في جدارن هذا البيت منذ أكثر من 35 عاما، وبحسب التقديرات فقد تجاوز عددها النصف مليون نحلة، ماحول حلمهما إلى جحيم، خاصة انهما عجزا عن تأمين كلفة التخلص من النحل التي كانت أكبر من سعر البيت نفسه، مادفعهما إلى الاستدانة، واعلان حملة تبرعات عبر مواقع التواصل جمعا من خلالها 12 ألف دولار للمساعدة في انقاذ البيت من قبل شركة متخصصة.

    ونقلت «سكاي نيوز» عن صحيفة «ديلي ستار» البريطانية، أن سارة ويفر وزوجها اشتريا المنزل الريفي بسعر رخيص نسبيا، وأرادا الانتقال للعيش فيه، لكنهما أدركا لاحقا طبيعة المشكلة المفاجئة.

    ووفق الصحيفة، فإن المالك السابق للمنزل كان على علم بوجود النحل إلا أنه لم يفعل شيئا لحل المشكلة، بسبب التكلفة الباهظة لذلك.

    وأشار خبير النحل الذي تم جلبه لتقدير كلفة إزالتها إلى أنها كانت مجمعة في 3 خلايا كبيرة، موضحا أنها تعيش في الجدران منذ حوالي 35 عاما.

    جدير بالذكر أن الزوجين طلبا المساعدة المالية لتغطية كلفة التخلص من خلايا النحل، وذلك عبر موقع متخصص بجمع التبرعات.

    طباعة
    :