بسبب "كورونا"..6 ملايين وظيفة تختفي في الاتحاد الأوروبي

أفادت دراسة نُشرت اليوم الخميس أن الموجة الأولى من جائحة كوفيد-19 قضت على نحو ستة ملايين وظيفة في الاتحاد الأوروبي، وكان الضرر الذي لحق بالعاملين بعقود مؤقتة والشبان والنساء أحيانا أسوأ ما حدث خلال الأزمة المالية بين عامي 2008 و2009.

وقالت الدراسة التي أعدتها يوروفاوند إن العمل عن بعد وبرامج ساعات العمل القصيرة وغيرها من أوجه الدعم الحكومي ساعدت في حماية وظائف لكنها دفعت أيضا بعدد أكبر من السكان إلى فترات مطولة من عدم ممارسة نشاط مهني بدلا من ضمهم إلى إحصاءات البطالة.

طباعة