في استقبال 2021: البهجة «صناعة إماراتية»

صورة

بالكثير من البهجة، التي تتقن الإمارات صناعتها، وتقديمها لمواطنيها ولكل المقيمين على أرضها، استقبلت إمارات الدولة، الليلة الماضية، عام 2021 باحتفالات ضخمة، وبأرقام قياسية جديدة في عروض الألعاب النارية والليزر، التي أدهشت المتابعين ولقيت تفاعلاً واسعاً من قبل الجمهور، ومن المشاهدين على شاشات التلفزيون ومواقع التواصل الاجتماعي.

وتابع الملايين من دول العالم، كالعادة، الاحتفالات التي بُثت من منطقة «برج خليفة» في دبي، وأضاءت سماءها عند منتصف الليل، في حدث ينتظره سنوياً ملايين المتابعين من داخل الدولة وخارجها. إيذاناً بدخول عام جديد، وسط تمنيات الجميع بعام يعيد للعالم استقراره ويمحو ذكريات «الجائحة» التي صبغت العام الآفل. كما أطلقت «القرية العالمية» في دبي، الألعاب النارية في سبعة مواقيت عالمية، لتحتفل بدخول العام الجديد سبع مرات في ليلة واحدة.

لتؤكد الإمارات بذلك أنها من الدول القليلة في العالم القادرة على تنظيم الاحتفالات بالعام الجديد، والفعاليات المباشرة، ضمن إجراءات وتدابير احترازية محكمة، تسهم في الحفاظ على صحة وسلامة الجمهور والزوّار، متيحة لهم في الوقت نفسه الاستمتاع بالأجواء السعيدة في استقبال العام الجديد.

«كاميرا الإمارات اليوم» جالت في إمارات ومدن الدولة لتسجّل هذه اللقطات الاستثنائية من احتفالات دخول العام الجديد.

طباعة