شيخ المعلّقين يروي سيرته لـ «حكايتي»

علي حميد: ربع قرن خلف ميكروفونات التعليق

اللاعب السابق والمعلق الرياضي الإماراتي علي حميد. من المصدر

عبر سيرة تجاوزت ربع قرن من الزمن، يروي اللاعب السابق والمعلق الرياضي الإماراتي علي حميد تفاصيل كثيرة شهدها عبر سنوات تعليقه على أهم المناسبات الرياضية، ويتحدث عن ماضيه كلاعب، والأثر الذي أحدثته دورة كأس خليجي على مسيرته، وذلك خلال استضافته اليوم في البرنامج الحواري «حكايتي»، الذي تبثه قناة الشارقة الساعة 10 مساءً.

ويطوف «شيخ المعلّقين» في حواره مع الإعلامي حسن يعقوب المنصوري برفقة جماهير الكرة المستديرة حول تاريخ طويل من المنجزات التي ترك عليها بصمة بصوته، حيث رافق حميد مجموعة واسعة من أهم اللقاءات العالمية والمحلية بتعليقه المتميّز الذي أوصله لنيل هذا اللقب، كما سيتطرق للحديث عن مسيرته كلاعب والتي استهلها منذ كان طالباً في المدرسة الثانية في إمارة أم القيوين.

وسيتحدث حميد عن علاقته مع أولى المباريات الرسمية التي علّق عليها وهي مباراة الوصل والأهلي، واللقاء النهائي الذي حظي فيه المنتخب الإماراتي بالفوز بلقب «كأس خليجي 18»، والأثر الذي أحدثه على مسيرته، بالإضافة إلى العديد من المباريات المهمة مثل لقاء البرازيل والأرجنتين وجملة من المباريات العالمية، في الوقت ذاته سيتخلل البرنامج شهادات من أصدقاء المعلّق منهم الإعلامي الرياضي اللبناني يوسف برجاوي، والمعلق الرياضي الكويتي خالد الحربان، وغيرهما من زملاء العمل الرياضي.

• يتحدث عن ماضيه منذ كان طالباً ثم لاعباً.

• رافق حميد مجموعة من أهم اللقاءات العالمية والمحلية.

طباعة