شاب سعودي متوفى دماغياً ينقذ حياة 5 أشخاص بتبرعه بأعضائه

ذكرت تقارير إعلامية سعودية، اليوم الأحد، أن شاباً سعودياً متوفى دماغياً جرءا تعرضه لحادث سير أنقذ حياة خمسة أشخاص في المملكة بتبرعه بأعضائه.

والشاب (24 عاماً)، وكان متوفى دماغياً في المستشفى، عندما قررت عائلته التبرع بجميع أعضائه من خلال إبلاغ المركز السعودي لزراعة الأعضاء، بحسب صحف سعودية إلكترونية اليوم الأحد.

وقامت الفرق الجراحية والطبية بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض، بإجراء خمس عمليات زراعة أعضاء متزامنة خلال 10 ساعات لخمسة مرضى، بينهم طفل رضيع يبلغ من العمر 23 شهراً، يعانون من فشل في الأعضاء الحيوية، وهي الأمعاء الدقيقة والقلب والكبد والكلى.

وبلغ عدد الفرق الطبية التي شاركت بشكل مباشر في العمليات الخمس، نحو 70 متخصصاً في الجراحة والتخدير والتمريض والمختبرات والأشعة، وسبع غرف عمليات، بجانب الإدارات اللوجستية الداعمة الأخرى.

وأنشأت السعودية موقعاً للتبرع بالأعضاء؛ بهدف تسجيل المتبرعين الذين يرغبون بالتبرع بأعضائهم بعد الوفاة، كما يمكنهم أن يغيروا رغبتهم في أي وقت.

طباعة