"حادثة فيرمونت"..النيابة المصرية تأمر بتوقيف متهمين بجريمة اغتصاب ظلت طي الكتمان

أمرت النيابة العامة المصرية بتوقيف مجموعة من الشبان متّهمين باغتصاب فتاة جماعياً في أحد الفنادق الفخمة في القاهرة قبل ستّ سنوات.
وقالت النيابة العامة في بيان مقتضب إنّها "أمرت بضبط المتّهمين في واقعة التعدّي على فتاة بفندق فيرمونت عام 2014، ووضعهم على قوائم المنع من السفر وترقّب الوصول، لاستجوابهم في ما هو منسوب إليهم".
ووقعت هذه الجريمة المفترضة قبل ستّ سنوات وظلّت طيّ الكتمان إلى أن بدأت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي تتحدّث عنها في يوليو الماضي، ومن بين هذه الحسابات واحد على إنستغرام يطلق على نفسه اسم "شرطة الاعتداء". ووفقاً لهذا الحساب فقد خدّر ستّة رجال فتاة واغتصبوها في الفندق الفخم.
وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي أسماء وصور للمشتبه بهم الذين يتحدّرون من أسر ميسورة، لكنّ  لم يتم من التحقّق من صحّة هذه البيانات.
وكانت النيابة العامة المصرية أعلنت في مطلع أغسطس الجاري أنّها فتحت تحقيقاً بالواقعة بعدما تلقّت "كتاباً من المجلس القومي للمرأة مرفقاً بشكوى قدّمتها إحدى الفتيات إلى المجلس عن تعدّي بعض الأشخاص عليها عام 2014 داخل فندق فيرمونت نايل سيتي- بالقاهرة".  وأشار البيان أيضا إلى تلقي "شهادات مقدّمة من البعض حول معلوماتهم عن الواقعة".
ويومها أعلن فندق "فيرمونت نايل سيتي" أنّه فتح بدوره تحقيقاً داخياً بشأن هذه الاتهامات، مشدّداً في الوقت نفسه على عدم ورود أيّ شكوى بهذا الشأن، لا إليه ولا إلى شرطة السياحة.

طباعة