سياحة من المنزل

9 وجهات في ربوع أيرلندا

صورة

تجذب جزيرة أيرلندا زوّارها من خلال المناظر الجميلة التي تشبه قصص الخيال. ونظراً لأن السفر حول العالم لايزال رهن ما تأتي به الأيام المقبلة، في ظل انتشار جائحة (كوفيد-19)، تنصح هيئة السياحة الأيرلندية عشاق السفر بتجديد روح السفر لديهم، والتجول مع رؤية بانورامية رائعة لأيرلندا بزاوية 360 درجة، وذلك من خلال تسع جولات سياحية افتراضية وهم في منزلهم، حيث يخوضون تجربة الوصول إلى القلاع الحجرية القديمة، والشعور برائحة هواء البحر المنعش الذي تمنحه جزيرة أيرلندا لزوّارها.

بلفاست بأوج جمالها

مع تلالها المتعرّجة وشواطئها الرملية وحدائقها العشبية، تشتهر بلفاست والمناطق المحيطة بها بمناظرها الخلابة، وذلك للباحثين عن الهدوء والسكينة وسط غابة هيلزبره، أو لمن يتطلعون إلى الاستمتاع بمشاهدة قلعة بلفاست، أو للقيام برحلة على عبّارة عابرة في مياه كارلينجفورد لوف، حيث الرؤية البانورامية بزاوية 360 درجة تعتبر رحلة متكاملة.

متحف تايتنك

عيشوا تجربة زيارة متحف تايتنك، من خلال المشي الافتراضي على أسطح السفينة، والغوص في أعماق مياه المحيط واستكشاف مرفأ السفن، حيث تأخذكم الجولة التفاعلية، من خلال رحلة الى الماضي، وتعرفكم على تاريخ سفينة تايتنك الشهيرة ونهايتها الحزينة.

معابر غوبينز

يُقال عن هذه الجولة «المسير الأكثر تشويقاً في أوروبا»، حيث يتاح للراغبين في خوض هذه التجربة المميزة الاستمتاع بالمناظر الخلابة في معابر غوبينز العريقة، والتجول في الكهوف والأنفاق المنحوتة، حيث يكاد المشاهد يشعر بنسيم البحر، من خلال هذه التجربة الافتراضية التي تحبس الأنفاس.

قلعة بيليك

ترحّب قلعة بيليك ترحيباً حاراً بالمسافرين والزوّار الباحثين عن تجربة سفر افتراضية حافلة بالأسرار، والاستمتاع بالتجول افتراضياً في هذا المنزل القديم ذات الطابع الحميمي، ويظهر ذلك في تصاميمه الأثرية العريقة وهو متوارث من عائلة إيرل أران.

مقاطعة كلير

يقع الكهف في قلب بورين في مقاطعة كلير، وهو مكان مدهش للاسكتشاف. يُعرف بأنه أحد أروع الكهوف في أيرلندا، حيث يجذب الباحثين عن المغامرة، من خلال التشققات العميقة، والتشكيلات الصخرية الغريبة والشلال العظيم.

قلعة بلارني

من خلال هذه الجولة الافتراضية يمكن لعشاق السفر المشي في قاعات وأراضي قلعة بلارني التي يبلغ عمرها 600 عام، ويحيط بالقلعة حديقة السرخس التاريخية الرائعة، حيث النباتات المرتفعة في ديكسونيا أنتارتيكا، التي يبلغ ارتفاعها 204 بوصات، وتعتبر من أطول أنواع السرخس في أيرلندا، كما تشتهر هذه الحديقة عالمياً بمجموعتها من النباتات السامة.

معرض كروفورد

يضم المعرض الفنون البصرية التاريخية والمعاصرة على حدٍ سواء، ويحفل بمجموعة من المعروضات الفنية التي يبلغ عمرها 200 عام وأكثر.

منحدرات موهير

انضموا إلى هذه الجولة الافتراضية، وشاهدوا لماذا صوّت قرّاء الصحف الأيرلندية لمنحدرات موهير كأفضل وجهة للزوّار في أيرلندا لعامي 2019 و2020، حيث تواجه هذه المنحدارت المحيط الأطلسي بشكل ساحر لأكثر من 350 مليون سنة، شاهدوا جمال هذه المنحدرات، بينما تتجولون افتراضياً في القمم المتدرجة والحوض.

جسر كاريك أي ريد روب

تم تشييد هذا الجسر من قبل الصيادين من المواطنين الأصليين قبل أكثر من 250 عاماً، ومن خلال هذا الجسر يستطيع الزائر مشاهدة إطلالة خلابة على جزيرة راثلين، وبالنظر بعيداً من الممكن مشاهدة مشارف أسكوتلاندا على مد النظر.

طباعة