وفاة بريطانية بصق عليها شخص مصاب ب "كورونا" .. الشرطة تطارد الفاعل

توفيت موظفة في مكتب حجز تذاكر السكك الحديدية في العاصمة البريطانية لندن، إثر إصابتها بفيروس كورونا بعد أن بصق عليها مصاب بالفيروس. وكانت بيلي موجينغا ( 47 عاما)، تعانى بالأساس من أمراض تنفسية حين تعرضت لاعتداء هي وزميله لها من شخص مجهول أثناء العمل في مارس الماضي . وبعد أيام من الحادث، أصيبت المرأتان بالفيروس.
وقالت الشرطة البريطانية بحسب هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" إنه تم فتح تحقيق لتعقب الرجل الذي بصق عليهما.ومن غير الواضح دوافعه لفعل ذلك. وحضر عشرة أشخاص جنازة موجينجا ، بما في ذلك ابنتها البالغة من العمر 11 سنة.
وقال الأمين العام لنقابة العاملين فى النقل في بريطانيا مانويل كورتيس إن عدم إعفاء موجينغا من العمل في وقت مبكر من انتشار الوباء على الرغم من أنها من الفئات " الأكثر عرضة " للإصابة بالفيروس بسبب مرضها، يثير التساؤلات حول جدية الإجراءات المتبعة لحماية العاملين في قطاع النقل في البلاد.

طباعة