ضحية جديدة لتعقيم المنزل خوفاً من كورونا.. مصرع أمٌّ مصرية وإصابة الزوج والأبناء

دفعت أم مصرية في العقد الثالث من العمر حياتها ثمناً لمحاولتها تعقيم منزلها للوقاية من فيروس كورونا المستجد، إذ تسببت المواد التي خلطتها لتطهير البيت في غاز سامّ أصاب الأسرة كاملة باختناق.

وأوضحت تقارير صحافية اليوم الأربعاء، أن الأم التي تقيم في منطقة أوسيم بمحافظة الجيزة المصرية، خلطت الكلور ببعض المطهرات والخل، وعقمت المنزل، في مسعى منها لتحصين المكان من الفيروسات، ونتج عن ذلك غاز سام تسبب في مصرع الزوجة وإصابة زوجها وثلاثة من أبنائها باستنشاق الغاز الذي نتج عن تلك التركيبة وخلطات المواد، وتم نقل المصابين للمستشفى، كما أوضحت تحقيقات النيابة التي صرحت بدفن جثمان ربة المنزل.

وطالع أيضاً: وفاة شابة سورية حاولت تعقيم منزلها.. خوفاً من كورونا

 

طباعة