ينظّمها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث

60 متأهلاً إلى نهائيات بطولة السلق 2020

صورة

اكتمل عقد المتأهلين إلى نهائيات بطولة السلق 2020، التي ينظمها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، وذلك بعد ختام التصفيات، أول من أمس، في دورة المرموم بدبي، بعد يومين حافلين بالإثارة والمستويات القوية التي قدمها المشاركون من داخل الدولة، وبمشاركة بارزة من خارج الدولة، وتحديداً من المملكة العربية السعودية.

وتأهلت 60 سلقاً للنهائيات بالمجمل العام، حيث أقيمت في اليوم الأول تصفيات فئة الهواة لمسافة 2500 متر «ذكور وإناث»، والتي أسفر عنها تأهل 24 سلقاً للنهائيات بواقع أصحاب المراكز الثلاثة الأولى في كل شوط من الأشواط الثمانية التي أقيمت بواقع أربعة للذكور وأربعة للإناث، فيما تأهل 36 سلقاً في اليوم الثاني من منافسات المحترفين لمسافتي 2500 متر و1000 متر للذكور والإناث، علماً أن النهائيات ستقام يوم 20 فبراير المقبل في الموقع نفسه في دورة المرموم بدبي.

وأشادت مديرة إدارة البطولات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، سعاد إبراهيم درويش، بالتطويرات التي أدخلتها اللجنة المنظمة لسباق السلق في نظام التصفيات، بما جعل الأشواط تمضي بزمن قياسي وبكل سلاسة وشفافية، الأمر الذي حصد رضا جميع المشاركين، وأسهم عبر السنوات في استقطاب المزيد من الهواة والمحترفين لخوض هذا التحدي المميز، بما يعتبر مسؤولية مضاعفة علينا لمضاعفة الجهود في النهائيات المقبلة.

وأكد رئيس لجنة بطولة السلق، جمعة المهيري، أن مشاركة نحو 25 شخصاً من المملكة العربية السعودية، إلى جانب أشقائهم من الدولة والبحرين وسلطنة عمان، أضفى طابعاً تنافسياً واحتفالياً للحدث بتواجد المشاركين بأجود وأفضل أنواع السلق، وأوضح أن اللجنة المنظمة أدخلت العديد من التعديلات، من أبرزها الظبي الآلي، إلى جانب آلية التسجيل التي تختزل جميع الإجراءات في يوم واحد فقط، ليحضر كل متسابق وهو جاهز لإدخال السلق مباشرة في الشوط المخصص به.


25

متسابقاً من السعودية والبحرين وسلطنة عمان.

طباعة