الناشطة المراهقة تحوز تقديراً جديداً

    حصلت ناشطة المناخ المراهقة، غريتا ثونبرغ، على جائزة الاستدامة الألمانية.

    ونالت الناشطة السويدية (16 عاماً) جائزة الاستدامة الخاصة، تقديراً لالتزامها بحماية المناخ، خلال حفل أقيم بمدينة دوسلدورف.

    يذكر أن ثونبرغ تبحر حالياً عائدة من الولايات المتحدة إلى أوروبا، لحضور قمة حول المناخ في العاصمة الإسبانية مدريد.

    وذهبت الجوائز الفخرية لهذا العام إلى الرئيس الألماني السابق خواكيم جاوك، والناشطة البيئية باولا كاباليرو، والمغني مايك هاكنول مغني فريق «سيمبلي ريد»، والمعماري بيارك إنجلز. وحصل مبنى «الناتورا أربتزفيلت» الجديد في دارمشتاد على جائزة الاستدامة الألمانية في العمارة. وقدمت الجوائز، أول من أمس، في حفل حضره 1200 ضيف.

    طباعة