عروض موسيقية وراقصة تنظم على متن السفينة الهندية

«كارنيكا» الفاخرة في «موطنها الثاني» دبي

السفينة ستباشر عملياتها في ميناء راشد حتى منتصف شهر سبتمبر المقبل. من المصدر

استقبلت دبي «كارنيكا»، أول سفينة سياحية من الهند تزور المنطقة، وستتخذ من ميناء راشد مركزاً لانطلاق رحلاتها في الخليج العربي، إذ ستنطلق برحلتين سياحيتين عبر المنطقة أسبوعياً حتى سبتمبر المقبل.

وتنظم على السفينة عروض (برودواي وبورلسك)، إلى جانب عروض موسيقية وراقصة، إضافة إلى جلسات لمشاهدة أفلام وأنشطة حافلة بالمغامرات.

وستنظم الشركة رحلات دورية في الخليج العربي حتى منتصف سبتمبر المقبل.

وجهة رائدة

وقال الرئيس التنفيذي لمراسي «بي آند أو» المدير التنفيذي لميناء راشد، محمد عبدالعزيز المناعي: «يبرز وصول السفينة (كارنيكا) المكانة المتقدمة لميناء راشد بالنسبة لخطوط الرحلات البحرية الفاخرة على مستوى العالم، وتأكيداً على موقعه وجهة سياحية رائدة في الشرق الأوسط. وقد أظهرت خدماتنا الفائقة أن ميناء راشد هو الوجهة المفضلة للزوار، إذ زادت أعداد الزوار بنسبة 172% بين عامي 2014 و2018. وسنسعى دوماً إلى تسخير كل إمكاناتنا لتحقيق أهداف الإمارة، ضمن الرؤية السياحية الهادفة إلى جعل دبي الخيار الأول للمسافرين حول العالم».

من جهته، قال مدير إدارة السياحة البحرية في «دبي للسياحة» جمال الفلاسي: «يسرّنا الترحيب بأول سفينة سياحية هندية فخمة في دبي وهي (كارنيكا)، التي تقوم برحلتها الأولى في منطقة الخليج العربي».

وأضاف: «يعكس التعاون الوثيق بيننا وشركة (جالش كروزس) أهمية الهند كإحدى أبرز الأسواق المصدرة للزوار إلى دبي، التي استقبلت منها خلال الربع الأول من العام الجاري نحو 836 ألفاً و564 زائراً. وفي الوقت الذي نلتزم بترسيخ مكانة الإمارة مركزاً رئيساً للسفن السياحية في المنطقة، نحرص على مواكبة تطلعات الزوّار من شبه القارة الهندية، لاستقطاب المزيد منهم إلى دبي، وتكرار زيارتهم بصحبة العائلات والأصدقاء».

في موطنها الثاني

من ناحيته، قال الرئيس والمدير التنفيذي لشركة «جالش كروزس» جورغن بايلوم: «فخورون بأن نأتي بـ(كارنيكا)، أول سفينة سياحية هندية فخمة إلى دبي، باعتبارها موطنها الثاني»، مشيراً إلى أن السفينة ذات التصميم الجميل تتمتع بمرافق ذات معايير عالمية، كفيلة بجذب الضيوف المحليين والدوليين، من خلال حُسن الضيافة الذي تشتهر به الهند.

ويبلغ وزن سفينة «كارنيكا» 70 ألفاً و285 طناً، وقامت برحلتها الأولى من مومباي إلى جوا في أبريل الماضي، ونفذت 15 رحلة حول الهند منذ ذلك الحين.

وانطلقت السفينة في رحلتها الدولية الأولى من مومباي باتجاه دبي في مايو الماضي، إذ سترسو وتباشر عملياتها في ميناء راشد حتى منتصف شهر سبتمبر المقبل. وسيتمكن ضيوف «كارنيكا» من الاستمتاع بالعديد من المرافق الترفيهية، إضافة إلى إمكانية خوض مغامرات عدة، والاستفادة من الخيارات العديدة التي توفرها السفينة.


تبادل الدروع والمفاتيح

نظمت احتفالية تقليدية لتبادل الدروع والمفاتيح بين قبطان السفينة وممثلين عن لجنة دبي للسياحة البحرية، وشركاء من القطاعين العام والخاص.

ودشنت السفينة االتابعة لشركة «جالش كروزس» في حفل أقيم شهر أبريل الماضي في مدينة مومباي الهندية.

جمال الفلاسي:

«الهند إحدى أبرز الأسواق المصدرة للزوّار إلى دبي».

محمد عبدالعزيز المناعي:

«وصول (كارنيكا) إلى دبي يبرز مكانتها المتقدمة لخطوط الرحلات البحرية الفاخرة عالمياً».

70

ألفاً و285 طناً، وزن السفينة الهندية السياحية الفخمة.

طباعة